أخبار

الرئيس التونسي يهاجم المعارضة و يتهمها بـ"التخريب"
تاريخ النشر: 18 سبتمبر 2017 23:21 GMT
تاريخ التحديث: 19 سبتمبر 2017 4:57 GMT

الرئيس التونسي يهاجم المعارضة و يتهمها بـ"التخريب"

السبسي يقول إن هناك مجموعة من السياسيين تدعو إلى الديمقراطية لكنها تعمل ضدها في إشارة إلى نواب المعارضة

+A -A
المصدر: أنور بن سعيد- إرم نيوز
دافع الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، في حواره مساء الاثنين على التلفزيون الحكومي عن ”قانون المصالحة الإدارية“،الذي صوت عليه البرلمان التونسي الأسبوع الماضي، و هاجم في نفس الوقت بحدة المعارضة التونسية، و اتهمها بـ“التخريب“.
 
و أكد الرئيس التونسي على أن المصلحة التونسية في إنجاز مصالحة وطنية شاملة، معتبرًا أن ما قام به عدد من نواب المعارضة في الجلسة العامة للبرلمان التونسي المخصصة للمصادقة على قانون المصالحة الإدارية هو ”عمل تخريبي“ .
و أوضح أن ما وقع يتنافى مع مبادئ الديمقراطية، داعيًا كل نواب البرلمان إلى احترام بعضهم، مشددًا على أن هناك مجموعة من السياسيين تدعو إلى الديمقراطية لكنها تعمل ضدها.
 
و شنّ السبسي هجومًا شديد اللهجة على حمة الهمامي، الأمين العام لحركة الجبهة الشعبية-تحالف بين قوميين و شيوعيين تونسيين-  داعيًا إياه إلى  الكف عن توجيه الاتهامات، مضيفًا أن رئيس الجمهورية يمثل شعبًا كاملًا في حين أن الهمامي لا يمثل إلا فئة قليلة.
 
جدير بالذكر أن الناطق باسم الجبهة الشعبية التونسية، كان قد صرّح بأن السبسي ”سبب البلاء في البلاد ويسعى إلى الانقلاب على الثورة والتوريث“.
حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك