”مراسلون بلا حدود“ تطالب المغرب بالإفراج عن ”صحفي حراك الريف“ حميد مهداوي

”مراسلون بلا حدود“ تطالب المغرب بالإفراج عن ”صحفي حراك الريف“ حميد مهداوي

المصدر: عبداللطيف الصلحي - إرم نيوز

اعتبرت منظمة ”مراسلون بلا حدود“ الحكم الصادر أخيرًا بحق الصحفي المغربي حميد المهداوي، مدير موقع ”بديل أنفو“، والشهير بصحفي حراك الريف، أنه ”يستعصي على الفهم“.

وقالت المنظمة في بيان أصدرته أمس الأربعاء، إنها ”متخوفة من دخول المهداوي في إضراب عن الطعام، علماً أنه يواجه محاكمة ثانية بتهمة تهديد أمن الدولة“.

وأعربت عن ”قلقها العميق إزاء الحكم الأخير الصادر في إطار قضية حميد المهداوي، الذي قضت في حقه محكمة الاستئناف في مدينة الحسيمة بأربعة أضعاف مدة الحكم الابتدائي“.

وطالبت المنظمة القضاء المغربي، بـ“إسقاط جميع التهم الموجهة لمهداوي، والإفراج عنه في أقرب وقت، علمًا أنه لم يقم سوى بأداء عمله حتى وإن كان متواجداً في قلب الأحداث“ في إشارة إلى الحسيمة.

وكانت محكمة الاستئناف في مدينة الحسيمة، أصدرت الثلاثاء الماضي، قراراً يقضي برفع مدة عقوبة السجن المفروضة على حميد المهداوي إلى سنة كاملة، بعدما قضت المحكمة الابتدائية في الـ 25 من تموز/ يوليو بسجنه لمدة ثلاثة أشهر نافذة وغرامة قدرها 20 ألف درهم مغربي، وذلك بتهمة ”الدعوة إلى المشاركة في مظاهرة محظورة“.

ودخل المهداوي، الثلاثاء الماضي، في إضراب مفتوح عن الطعام، قال إنه ”لن يوقفه إلا بشروط، وذلك احتجاجًا على رفع عقوبة حبسه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com