أخبار

افتتاح جولة مفاوضات جديدة في أستانا حول مناطق خفض التوتر في سوريا
تاريخ النشر: 13 سبتمبر 2017 14:45 GMT
تاريخ التحديث: 13 سبتمبر 2017 14:46 GMT

افتتاح جولة مفاوضات جديدة في أستانا حول مناطق خفض التوتر في سوريا

جولة محادثات أستانا-6 تتناول ترسيم حدود مناطق خفض التوتر في إدلب، وحمص، والغوطة الشرقية

+A -A
المصدر: أ ف ب

افتتحت جولة جديدة من المحادثات، اليوم الأربعاء، بين النظام السوري وفصائل المعارضة السورية في أستانا، وتهدف إلى إحراز تقدم في موضوع إقامة مناطق خفض التوتر في سوريا.

وأشارت وزارة الخارجية الكازاخستانية إلى أن محادثات ”على مستوى الخبراء“ عقدت اليوم بين ممثلي الدول الثلاث الراعية للمفاوضات، وهي روسيا وإيران وتركيا، لوضع أسس المحادثات المباشرة بين النظام السوري والمعارضة التي ستجري يومي الخميس والجمعة.

وتتناول هذه الجولة من المفاوضات، وهي السادسة في العاصمة الكازاخستانية منذ بداية العام، ترسيم حدود مناطق خفض التوتر في إدلب (شمال غرب) وحمص (وسط) والغوطة الشرقية في ريف دمشق.

ونشرت روسيا قوات من شرطتها العسكرية جنوب البلاد وفي الغوطة الشرقية، وبعض المناطق القريبة من حمص، في إطار إنشاء مناطق خفض التوتر، بهدف التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار في سوريا.

وأثير موضوع إنشاء منطقة خفض توتر رابعة جنوب سوريا أثناء المحادثات الأخيرة بأستانا في تموز/يوليو.

ونظمت الأمم المتحدة جولات عدة من المحادثات في جنيف، اصطدمت كلها بالخلاف حول مصير بشار أسد، حيث ترفض المعارضة السورية أي دور له في مستقبل سوريا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك