عرّاب ”الربيع العربي“ اليهودي برنارد ليفي يروّج لإقامة دولة كردية مستقلة

عرّاب ”الربيع العربي“ اليهودي برنارد ليفي يروّج لإقامة دولة كردية مستقلة

المصدر: أربيل - إرم نيوز

انتقد الكاتب والفيلسوف اليهودي الفرنسي الشهير برنارد هنري ليفي ،والذي يعرف بـ“عراب الربيع العربي“، أمريكا على خلفية تحفظها حول الاستفتاء الشعبي الكردي للانفصال عن شمال العراق والمقرر اجراؤه في الـ25 من الشهر الحالي، واصفًا ذلك بـ“نكران الجميل“.

ويوضح ليفي أن البشمركة لعبت دورًا أساسيًا في هزيمة ”داعش“ بالموصل، وأن التذرع  بكون الاستفتاء الشعبي الكردي تشتيت للجهود في الحرب ضد الارهاب، هو ”خداع  للنفس“.

وبعد غياب دام عدة سنوات اشتغل فيها بالسينما، عاد ليفي إلى الأضواء ليقود حملة إعلامية لتأييد ودعم الانفصال الكردي عن العراق واقامة دولة كردية. ويصف الناشط الفرنسي الموقف الدولي المتحفظ أو المعارض للاستفتاء الكردي بأنه يشكل ”عارًا وجنونًا وخطأ تاريخيًا“.

كما وصف ليفي الدولة الكردية في حال قدر لها الانفصال بـ“واحة للديمقراطية“ في الشرق الأوسط. ونشرت له مجلة  “ فورين بوليسي“ الأمريكية مقالًا بعنوان ”الأكراد ليسوا أطفالًا“ يكرر فيه الترويج للانفصال الكردي عن العراق.

وكان ليفي أمضى مؤخرًا فترة متقطعة في أقليم كردستان صور خلالها فيلمًا عرضه هذا العام في مهرجان كان، يمجد فيه أدوار قوات ”البيشمركة“ الكردية في حماية إسرائيل ونجدتها أثناء الظروف الصعبة.

وتحدثت عشرات التقارير الصحافية عن ”أدوار مريبة“ لبرنارد ليفي المولود في الجزائر عام 1948، في تحريك  الشارع العربي بمصر وليبيا وسوريا ضمن موجة ”الربيع العربي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com