لهذه الأسباب.. أوفد خامنئي رئيس تشخيص مصلحة النظام الإيراني إلى العراق

لهذه الأسباب.. أوفد خامنئي رئيس تشخيص مصلحة النظام الإيراني إلى العراق

المصدر: إرم نيوز

قالت مصادر إيرانية، إن زيارة رئيس تشخيص مصلحة النظام الإيراني محمود الهاشمي الشاهرودي الحالية للعراق، كانت بطلب من المرشد الأعلى علي خامنئي من أجل توحيد الأحزاب الشيعية، بعد الخلافات المتصاعدة بينها تمهيدًا للدخول بقائمة واحدة في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها العام المقبل.

ونقل موقع ”خبر فارسي“ المقرب من المتشددين عن المصادر قولها، إن ”رجال دين بارزين في مدينة كربلاء تمكنوا من ترتيب لقاء يجمع محمود الشاهرودي مع المرجع الشيعي الأعلى في النجف علي السيستاني“، مضيفة أن ”الشاهرودي سيلتقي خلال زيارته للعراق السيستاني ورئيس الوزراء حيدر العبادي وعمار الحكيم زعيم تيار الحكمة، ومن المحتمل أن يلتقي زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أيضًا“.

وأوضحت المصادر، أن ”رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الإيراني (المولود في النجف)، وهو رئيس المجلس الأعلى العراقي (سابقًا) توجه إلى العراق بطلب من آية الله خامنئي لتوحيد الصف الشيعي“.

والتقى أمس الشاهرودي نائب رئيس الجمهورية زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي بحضور قادة في هيئة الحشد الشعبي (الجماعات الشيعية المسلحة).

وتأتي زيارة الشاهرودي للعراق وسط تصاعد الخلافات بين التحالف الشيعي من أجل تسمية مرشح جديد له، خلفا لعمار الحكيم الذي انشق عن المجلس الأعلى في 24 من يوليو/ تموز الماضي، وأسس تيار الحكمة الوطني، الأمر الذي أغضب الإيرانيين.

وقال الحكيم أمس في خطبة صلاة عيد الأضحى ببغداد، إن ”العراق هو قلب المثلث الذهبي في المنطقة (إيران وتركيا والسعودية) ويمكن أن يكون جسرًا للتواصل بينهم“، داعيًا للإسراع بتسمية رئيس جديد للتحالف ”تفاديًا للفراغ“.

وطالب الحكيم، بتشكيل حكومة ”الأغلبية الوطنية“ بدلاً من مبدأ ”التوافق والمحاصصة“، ومشاركة الجميع في الحكومة لتصحيح مسار العملية السياسية، مجددًا موقف التحالف الشيعي الرافض لاستفتاء إقليم كردستان على الاستقلال المزمع تنظيمه نهاية الشهر الجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com