أبرز هزائم تنظيم داعش في العراق وسوريا (فيديوغرافيك)

أبرز هزائم تنظيم داعش في العراق وسوريا (فيديوغرافيك)

المصدر: أ ف ب

 مُني تنظيم داعش خلال الأشهر القليلة الماضية بهزائم عدة، بعد أن كان قد سيطر على مناطق واسعة من الأراضي في كل من العراق وسوريا عام 2014.

واستعادت القوات العراقية في الحادي والثلاثين من آذار/ مارس 2015 مدينة تكريت ذات الغالبية السنية في شمال العراق، بالتعاون مع قوات ”الحشد الشعبي“ الشيعية، مستفيدة من القصف الجوي لقوات التحالف الدولي.

وتمكنت القوات العراقية في التاسع من شباط/فبراير 2016 من استعادة مدينة الرمادي عاصمة محافظة الأنبار، وفي السادس والعشرين من حزيران/يونيو من العام نفسه استعادت القوات العراقية مدينة الفلوجة التي كانت أولى المدن التي تسقط في قبضة داعش عام 2014.

وفي السابع عشر من تشرين الأول/أكتوبر 2016 أطلقت القوات العراقية مدعومة بطيران قوات التحالف هجومها لاستعادة الموصل، وبعد مرور 9 أشهر أعلن رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي استعادتها في العاشر من تموز/يوليو 2017.

واستعادت قوات الجيش العراقي في 31 آب/اغسطس 2017، مدينة تلعفر شمال العراق التي كانت تخضع لتنظيم داعش.

أما في سوريا، وبعد 4 أشهر من المعارك الضارية، تمكنت القوات الكردية السورية من طرد تنظيم داعش من مدينة كوباني ذات الأكثرية الكردية في شمال سوريا، وذلك في السادس والعشرين من كانون الثاني/يناير 2015.

وتمكنت قوات النظام السوري، في الثاني من آذار/مارس 2017، مدعومة من الطيران الروسي، من استعادة مدينة تدمر في وسط البلاد من تنظيم داعش، إلا أن السيطرة على هذه المدينة انتقلت من سيطرة طرف إلى آخر منذ بدء النزاع عام 2011.

ففي أيار/مايو 2015 دخلها تنظيم داعش قبل أن يستعيدها النظام في آذار/مارس 2016، لتعود فتسقط مجددًا بأيدي قوات داعش في كانون الأول/ديسمبر 2016.

ودمر مسلحو تنظيم داعش معالم أثرية مهمة في هذه المدينة التي تعتبر جزءًا من التراث العالمي للإنسانية.

https://www.youtube.com/watch?v=J5rANsmpsfY&feature=youtu.be

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com