وزير التعليم الإسرائيلي يدعو لمنع قيام دولة فلسطينية

وزير التعليم الإسرائيلي يدعو لمنع قيام دولة فلسطينية

المصدر: معتصم محسن - إرم نيوز

 دعا وزير التعليم في الحكومة الإسرائيلية نفتالي بينيت، رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لإعلان فرض السيادة الكاملة على الضفة الغربية.

وقال بينيت: ”أدعو رئيس الوزراء إلى فرض السيادة على الضفة، إننا خلفك في هذا القرار، يجب أن لا نهتم لما يقولونه في الخارج، والمهم ما نفعله نحن هنا، وحين نكون أقوياء لا أحد يستطيع الوقوف أمامنا، رؤيتنا أن يكون هنا في الضفة الغربية مليون مستوطن، لهذا أقول إنه لن تقام دولة فلسطينية ”.

وأضاف: ”هناك من يحلم بإقامة دولة فلسطينية، أعدكم لن يكون ولن تكون هناك دولة اسمها فلسطين“، متعهدًا بالعمل على إقرار بناء 300 وحدة استيطانية جديدة في بيت إيل الشهر المقبل.

وجاءت تصريحات بينيت تزامنا مع زيارة الأمين العام للأمم المتحدة أنطوونيو غوتيريش إلى المنطقة.

وكان  غوتيريش زار صباح اليوم قطاع غزة في زيارة استمرت ساعتين فقط، لم يلتقِ خلالها أيًا من مسؤولي حركة حماس التي تسيطر على القطاع منذ العام 2007 ، حيث اكتفى بلقاء ممثلي الأمم المتحدة بغزة واستمع منهم إلى شرح مفصل عن مختلف الأوضاع خاصة الإنسانية.

واعترض أهالي الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، موكب غوتيريش أمام حاجز بيت حانون ”إيرز“ شمال قطاع غزة، حيث رفعوا شعارات تطالب الأمم المتحدة بضرورة العمل على الإفراج عن أبنائهم المعتقلين في سجون الاحتلال منذ عشرات السنوات، وتوفير  أدنى متطلبات الحياة لهم وإنقاذهم من الموت والمهانة التي يتعرضون لها في سجون الاحتلال خاصة المرضى منهم.

ورفض غوتيريش الوقوف أمام أهالي الأسرى، وواصل طريقه نحو مدرسة للأمم المتحدة  حيث عقد مؤتمرا صحفيا هناك.

وأشار غوتيريش خلال المؤتمر بأن المنظمة الدولية ستدفع 4 ملايين دولار رغم الاستجابة الضعيفة لبرنامج الطوارئ في الأونروا بغزة، كما وعبر عن أمله بأن يرى دولة فلسطينية تعيش بسلام إلى جانب إسرائيل، وأن يكون قطاع غزة جزءا من الدولة الفلسطينية.

كما تجول غوتيريش في منطقة مستوطنات غلاف غزة، قبيل زيارته للقطاع ، حيث التقى سكان المستوطنات هناك، وتضمنت جولة في نفق هجومي من قطاع غزة إلى إسرائيل، وفقا لما نشرته المواقع العبرية.

وأشارت هذه المواقع إلى أن سفير إسرائيل في الأمم المتحدة داني دانون رافق الأمين العام غوتيريش في هذه الجولة، وكذلك نائب قائد الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، وشملت تفقد حدود قطاع غزة، وكذلك التجول في نفق كشفته إسرائيل قبل حرب العام 2014 مع قطاع غزة.

.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com