مدير الأمن اللبناني: إغلاق ملف العسكريين المخطوفين لدى داعش اليوم

مدير الأمن اللبناني: إغلاق ملف العسكريين المخطوفين لدى داعش اليوم

المصدر: الأناضول

 أكد مدير عام الأمن العام اللبناني اللواء عباس إبراهيم، اليوم الأحد، أن ملف العسكريين المخطوفين لدى تنظيم داعش سيغلق اليوم.

جاء ذلك خلال مداخلة تلفزيونية تعليقا على الأخبار التي أعلنتها وسائل إعلام قريبة من ”حزب الله“ حول مصير العسكريين المختطفين لدى داعش.

وأعلنت قيادة الجيش اللبناني وقف إطلاق النار الساعة السابعة من صباح اليوم لإفساح المجال للمرحلة الأخيرة من المفاوضات المتعلقة بمصير العسكريين المختطفين.

من جهته قال وزير الدفاع، يعقوب الصراف، اليوم خلال زيارة تفقدية لمركز عمليات ”فجر الجرود“ في رأس بعلبك شرق لبنان ”لا معلومات عن مصير العسكريين المخطوفين لدى داعش، والجيش سيصدر بيانًا بهذا الخصوص في حال ورود أي معلومات“.

وأضاف: ”المكلف بالتفاوض القوى الأمنية مجتمعة“

وزير الخارجية جبران باسيل لفت إلى ”أن لبنان يعيش اليوم انتصارًا جديدًا على الإرهاب وبقوته، واستسلام داعش حصل تحت قوة النيران“.

وبالتزامن مع ذلك، توجه أهالي المختطفين إلى ساحة رياض الصلح وسط بيروت مقابل مقر الحكومة بانتظار الكشف عن مصير أبنائهم.

وكان حسين يوسف، والد أحد المختطفين أكد في وقت سابق للأناضول “ أن لا معلومات لديهم حتى الآن عن مصير العسكريين المخطوفين وينتظرون إبلاغهم رسميًا بالنتائج.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com