رئيس الوزراء الليبي السابق يمثل أمام النائب العام في طرابلس‎

رئيس الوزراء الليبي السابق يمثل أمام النائب العام في طرابلس‎

المصدر: الأناضول

قال رئيس الوزراء الليبي السابق، علي زيدان، إنه مثُل، يوم الخميس، طوعًا أمام مكتب النائب العام في طرابلس، للحديث حول الموضوعات المثارة حول أداء حكومته خلال فترة رئاسته لها، في إشارة إلى اتهامات لحكومته من قبل ناشطين بالفساد وسوء إدارة أموال الدولة.

وجاء ذلك خلال تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الليبية الرسمية، بعد يومين من إطلاق سراحه عقب أسبوع من اختطافه، من قبل مجموعة مسلحة، لم تُعرف تبعيتها حتى اليوم.

وأشار زيدان، إلى أنه متى ما طلبت منه أي جهة المثول أمامها سيقوم بذلك، لأن ذلك امتداد لمسؤولياته كرئيس حكومة سابق.

وأعلن زيدان،  عن استعداده وحكومته ووزرائه وكل من عمل معه للمثول أمام مكتب التحقيقات للإدلاء بأية معلومات.

وأشار إلى أنه ”ليس هناك أي دعوة، ولا قضية، ولا ادعاء، ولا اتهام“، دون مزيد من التفاصيل عما جرى خلال مثوله أمام مكتب النائب العام.

وأفرجت مجموعة مسلحة مجهولة، الثلاثاء، عن زيدان، بعد أسبوع على اختطافه، أثناء تواجده في مقر إقامته المؤقت في فندق ”الشرق“ في العاصمة طرابلس، حيث تم اقتياده إلى جهة غير معروفة.

وكانت هذه المرة الثانية التي يخُتطف فيها زيدان، حيث سبق أن اختُطف في 10 أكتوبر/تشرين الأول 2013، من داخل مقر إقامته في فندق كورنثيا في طرابلس، أثناء فترة رئاسة الحكومة، على يد مجموعة مسلحة تُعرف باسم ”غرفة عمليات ثوار ليبيا“.

وتولَّى زيدان رئاسة الحكومة في 14 نوفمبر/تشرين الثاني 2012، حتى 11 مارس/آذار 2014، بعد أن صوت المؤتمر الوطني العام الليبي بحجب الثقة عن حكومته، وتكليف وزير الدفاع عبد الله الثني، بمهام رئيس الحكومة إلى حين انتخاب رئيس وزراء جديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com