الجيش اللبناني يبدأ عملية “فجر الجرود” ضد داعش

الجيش اللبناني يبدأ عملية “فجر الجرود” ضد داعش

المصدر: رويترز

 

قال مصدر أمني لبناني إن الجيش اللبناني بدأ هجومًا ضد منطقة خاضعة لتنظيم داعش على الحدود الشمالية الشرقية مع سوريا، في حين أعلن حزب الله والجيش السوري عن هجوم مشترك ضد المتشددين من الجانب السوري للحدود.

وأضاف المصدر أن الجيش اللبناني يستهدف مواقع”داعش” قرب بلدة رأس بعلبك بالصواريخ والمدفعية وطائرات الهليكوبتر.

وهذه هي آخر منطقة على الجبهة اللبنانية السورية ما زالت تحت سيطرة التنظيم المتشدد.

وقال المصدر اللبناني:”بدأنا التقدم عند الساعة الخامسة صباحًا (0200 بتوقيت جرينتش)”.

وذكرت قناة المنار التلفزيونية التي يديرها “حزب الله” أن العملية التي يقوم بها الجيش السوري والحزب تستهدف مسلحي داعش في منطقة القلمون الغربي في سوريا، وهي منطقة عبر الحدود من رأس بعلبك.

وفي الشهر الماضي أجبر حزب الله مسلحي جبهة النصرة ومقاتلين من المعارضة السورية على مغادرة معاقل قريبة من الحدود في عملية مشتركة مع الجيش السوري.

ولم يشارك الجيش اللبناني في العملية التي جرت في يوليو/ تموز، لكنه كان يستعد للهجوم على الجيب الخاضع لداعش في نفس المنطقة الجبلية.

وقال مصدر عسكري إن نحو 500 من مقاتلي داعش يتحصنون في المنطقة.

ويتابع الرئيس اللبناني ميشال عون العملية العسكرية “فجر الجرود” في إشارة إلى منطقة الحدود الجبلية القاحلة بين لبنان وسوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع