الجيش اللبناني يعلن إنهاء تمركزه في مواقع على الحدود الشرقية‎

الجيش اللبناني يعلن إنهاء تمركزه في مواقع على الحدود الشرقية‎

المصدر: الأناضول

أعلن الجيش اللبناني، الخميس، أنه أنهى تمركزه في مواقع سيطر عليها، أمس الأربعاء، على أطراف بلدتي رأس بعلبك والقاع على الحدود الشرقية للبلاد.

وقال بيان صادر عن قيادة الجيش اللبناني، إن ”وحدات الجيش أنهت تمركزها في مرتفعات حقاب خزعل والمنصرم وضهر الخنزير (على أطراف بلدتي رأس بعلبك والقاع)، التي سيطرت عليها أمس“.

وأضاف البيان أن وحدات الجيش ”استكملت عمليات التفتيش عن الأسلحة والذخائر والمتفجرات والأجسام المشبوهة التي خلّفها الإرهابيون وراءهم“.

وكان الجيش اللبناني أعلن، أمس، مقتل 6 مسلحين من تنظيم داعش بينهم قيادي، وإصابة 5 عسكريين بينهم ضابط، إثر تقدم وحدات من الجيش باتجاه مرتفعات حقاب خزعل والسيطرة عليها بعد اشتباكات مع المسلحين.

وفي غضون ذلك، يستعد الجيش اللبناني لشن معركة ضد تنظيم داعش في جرود (محيط) بلدات القاع ورأس بعلبك والفاكهة.

وقبل أيام استهدفت وحدات الجيش مراكز تابعة للتنظيم في المناطق المذكورة، وأوقعت إصابات في صفوفه (لم تحدد أعدادهم).

وفي يوليو/تموز الماضي، شهدت منطقة جرود بلدة عرسال، معارك بين حزب الله اللبناني ومجموعات سورية مسلحة، أبرزها جبهة تحرير الشام (اندمجت فيها جبهة النصرة مع فصائل أخرى بعد حل نفسها)، استمرت عدة أيام.

وتوقفت المعارك قبل أن يعلن الطرفان نهاية الشهر ذاته عن صفقة تبادل أسرى ومدنيين، تحت إشراف مدير جهاز الأمن العام اللبناني، اللواء عباس إبراهيم. ‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com