تونس تعلن الإفراج عن العشرات من مواطنيها المحتجزين في ليبيا

تونس تعلن الإفراج عن العشرات من مواطنيها المحتجزين في ليبيا

أعلنت السلطات التونسية، أمس السبت، الإفراج عن 78 من مواطنيها كانوا محتجزين في السجون الليبية بينما يجري العمل على الإفراج عن عدد آخر من السجناء.

وأفادت وزارة الخارجية التونسية في بيان لها مساء اليوم بأن السلطات القضائية أفرجت عن 78 سجينًا تونسيًا تورطوا في محاولات للهجرة غير الشرعية انطلاقًا من سواحل مدينة الزاوية الليبية.

ووصل السجناء المفرج عنهم ليل الجمعة إلى معبر رأس جدير الحدودي.

وكان المرصد التونسي لحقوق الإنسان أعلن في وقت سابق الإفراج عن السجناء التونسيين عبر وساطات من المجتمع المدني ونشطاء في حقوق الإنسان في ليبيا وتونس.

لكن الخارجية أفادت لاحقًا بأن عملية الإفراج تمت بعد اتصالات أجرتها السلطات التونسية مع السلطات الليبية ومكتب النائب العام بالتنسيق مع القنصلية العامة الليبية بتونس.

كما أشارت إلى استمرار الاتصالات مع الجهات الليبية المختصة بخصوص أوضاع التونسيين المقيمين بليبيا ومنهم عدد من الموقوفين بالسجون لأسباب مختلفة.

وتقوم لجنة برلمانية في تونس بمساعي لدى السلطات الليبية بهدف الإفراج عن العشرات من الأطفال ممن فقدوا أولياءهم في الحرب على داعش ولا يزالون قابعين في سجون ليبيا.