المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا يزور بنغازي لأول مرة منذ تعيينه

المبعوث الأممي الجديد إلى ليبيا يزور بنغازي لأول مرة منذ تعيينه

المصدر: الأناضول

وصل إلى مدينة بنغازي شرق ليبيا، اليوم الخميس، المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، في زيارة لم يتم الاعلان عنها مسبقًا، وهي الأولى له للمدينة التي شهدت معارك شرسة على مدار 3 أعوام.

وفي مطار بنينا، الذي أعيد افتتاحه قبل أسبوعين بعد إغلاقه مدة 3 أعوام، كان في استقبال سلامة، الذي حل محل مارتن كوبلر الشهر الماضي، كل من رئيس المجلس البلدي في بنغازي عبد الرحمن العبار وعدد من مسؤولي المدينة، حيث سيعقد المبعوث الأممي لقاءات مع أكاديميين في مقر جامعة ”بنغازي الدولية“.

وقبل شهر خرجت بنغازي من معارك دارت بين القوات التابعة لمجلس النواب ومقره مدينة طبرق (شرق)، بقيادة المشير خليفة حفتر، وجماعات مسلحة، وانتهت بسيطرة قوات حفتر على المدينة.

وزار المبعوث الأممي، في الأسبوع الماضي، مدينة طبرق حيث التقى رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، كما زار العاصمة طرابلس، حيث اجتمع مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، المعترف بها دولياً، فائز السراج، ورئيس المجلس الأعلى للدولة، عبد الرحمن السويحلي.

وتعاني ليبيا من فوضى أمنية، حيث تتقاتل في البلد العربي الغني بالنفط كيانات مسلحة عديدة، منذ أن أطاحت ثورة شعبية بالرئيس معمر القذافي في العام 2011.

وتتصارع على الحكم في ليبيا حكومتان، إحداهما في طرابلس، وهي حكومة الوفاق الوطني، والأخرى في مدينة البيضاء، وهي ”الحكومة المؤقتة“، وتتبع مجلس النواب، الذي تتبع له قوات حفتر.

وفي اجتماع في باريس، يوم 25 تموز/ يوليو الماضي، اتفق كل من السراج وحفتر على وقف إطلاق النار، نزع السلاح، تأسيس جيش موحد تحت قيادة مدنية وإجراء انتخابات تشريعة ورئاسية في العام 2018، بحسب ما أعلنه آنذاك الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون الذي اجتمع بهما بحضور المبعوث الأممي الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com