أخبار

صباحي يطالب رئيس الجمهورية بالعفو عن نشطاء ثورة يناير
تاريخ النشر: 07 أبريل 2014 17:26 GMT
تاريخ التحديث: 07 أبريل 2014 17:26 GMT

صباحي يطالب رئيس الجمهورية بالعفو عن نشطاء ثورة يناير

حمدين صباحي يعتبر أنّ قرار سجن أحمد دومة وأحمد ماهر ومحمد عادل بسبب قانون التظاهر قرار ظالم.

+A -A

القاهرة – (خاص) من مروان أبوزيد

دعا حمدين صباحي المرشح الرئاسي ومؤسس ”التيار الشعبي“ الرئيس المؤقت عدلي منصور لإصدار قرار جمهوري بالعفو الفوري عن أحمد دومة وأحمد ماهر ومحمد عادل، والذين يطلق عليهم ”شباب الثورة“ المحبوسين بتهمة التظاهر.

وأكد صباحي- في تغريدة على صفحته بموقع ”تويتر“- أنه لا يليق بـ“مصر 25 يناير و30 يونيو“، أن تسجن من ثاروا من شبابها بسبب قانون التظاهر، الذي وصفه بـ“الظالم“، بينما لا يزال من أفسدوا فيها وقتلوا شبابها أحرارًا بسبب قوانين عاجزة.

وكانت محكمة جنح مستأنف عابدين، رفضت الاثنين، الاستئناف المقدم من الناشط أحمد دومة، وأحمد ماهر مؤسس حركة 6 أبريل، ومحمد عادل عضو الحركة، وأيدت الحكم الصادر عليهم درجة أولى بالحبس لمدة 3 سنوات مع الشغل والنفاذ، على خلفية قضية التظاهر أمام محكمة عابدين.

وعقدت جلسات المحاكمة بمعهد أمناء الشرطة الملاصق لمجمع سجون طرة في جنوب القاهرة. وللمحكوم عليهم حق الطعن على الحكم أمام محكمة النقض أعلى محكمة مدنية مصرية. ويعد النشطاء الثلاثة من أبرز المشاركين في الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك عام 2011.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك