كيف علقت قبيلة الحويطات الأردنية على نشر فيديو حادثة الجفر؟ – إرم نيوز‬‎

كيف علقت قبيلة الحويطات الأردنية على نشر فيديو حادثة الجفر؟

كيف علقت قبيلة الحويطات الأردنية على نشر فيديو حادثة الجفر؟

المصدر: وسن الرنتيسي - إرم نيوز

عقب نشر القوات المسلحة الأردنية فيديو يُظهر تفاصيل حادثة إطلاق النار من قبل الجندي معارك أبو تايه كشف خبير قانوني أردني أن الفيديو يُشير إلى أن المحكمة العسكرية الاردنية مقتنعة بأن الجندي الأردني وقع في حكم القتل القصد وليس في حالة تطبيق قواعد الاشتباك.

وطُرحت تساؤلات عقب إصدار المحكمة العسكرية حكمها على الجندي أبو تايه إن كان قد قام بواجبه بحماية القاعدة العسكرية أم وقع تحت حكم القتل العمد.

وبين الخبير القانوني ليث نصراوين أن النيابة العامة قدمت للمحكمة العسكرية بينات قاطعة بأن الحادثة وقعت تحت جرم القصد العمد، مشيرا أن نشر الفيديو يُنهي الجدل الحاصل حول قرار المحكمة.

وفيما يتعلق باستئناف الحكم وضح نصراوين بأن محكمة الاستئناف ستراجع الملف بأكمله للاطلاع على القضية وليس على الفيديو فحسب، ولكن قناعة المحكمة العسكرية، لن تتدخل بها محكمة الاستئناف بحيث ستبحث في الأدلة والإجراءات والمتابعات وهل تمت مخالفة القانون.

 وتابع بأن ”عرض الفيديو جاء للدلالة والاختلاف ما بين الشخص المعني وهل الحادثة وقعت من باب تطبيق قواعد الاشتباك المعمول بها وفق التعليمات العسكرية، أو هل هي جريمة قتل الواقعة على أكثر من شخص والتي تطبق عليها المادة (226) من قانون العقوبات الأردنية.

وكانت القوات المسلحة قد بثت فيديو عبر موقعها الإخباري ”هلا أخبار“ يظهر تفاصيل الحادثة التي أدت إلى مقتل الجنود الأمريكيين.

وتسلم النائب العام العسكري القاضي العميد حازم المجالي من المحكمة العسكرية ملف قضية الجفر، والمحكوم على خلفيتها الجندي معارك التوايهة بالوضع بالأشغال الشاقة المؤبدة تمهيدا لإرساله إلى محكمة الاستئناف العسكرية وإصدار القرار القطعي بالقضية.

وطلب العميد المجالي سابقا ملف القضية من المحكمة العسكرية لإرساله إلى محكمة الاستئناف العسكرية، وذلك لكون القرار الصادر بحق الجندي  قابلا للاستئناف ومستأنف بحكم القانون.

وحث نواب الحكومة على عرض الفيديو أمام أهل أبو تايه وأقربائه من عشيرته حتى يتبين الحق وذلك كما اطلعوا أهل الجنود الأمريكان على الفيديو.

وبين النائب عواد الزوايدة عقب مطالبته بعرض الفيديو ”أننا نسعى لإحقاق العدل ولا نريد غير ذلك، وأن مطلبنا في الكشف عن مقطع الفيديو يهدف إلى إظهار الحقيقة ولكي يطمئن الناس الذين يشعرون بالظلم الذي لحق بابنهم“.

وكانت قبيلة الحويطات التي ينتمي إليها الجندي أبو تايه قد عقدت عدة اجتماعات في جنوب المملكة تُطالب الجهات الرسمية ببيان تفاصيل الحادثة وطرحها للرأي العام خاصة بأنهم يؤكدون براءة ابنهم من التهم المسندة إليه.

واكتفت قبيلة الحويطات بإعادة نشر الفيديو الخاص بالقوات المسلحة الأردنية، معلقة بأن فيديو حادثة الجفر لا يُدين أبو تايه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com