الحاخام الأكبر يدعو الإسرائيليين لقتل الفلسطينيين وليس إصابتهم فقط – إرم نيوز‬‎

الحاخام الأكبر يدعو الإسرائيليين لقتل الفلسطينيين وليس إصابتهم فقط

الحاخام الأكبر يدعو الإسرائيليين لقتل الفلسطينيين وليس إصابتهم فقط

المصدر: معتصم محسن - إرم نيوز

أطلق الحاخام السفارادي الأكبر لإسرائيل يتسحاق يوسف، تصريحات عنصرية تحريضية ضد الفلسطينيين والعرب، وذلك خلال درس توراة أسبوعي مخصص لأفراد عائلة سالومون، الذين قتلوا في هجوم مستوطنة ”حلميش“.

وأعرب الحاخام يوسف عن ”حسرته على عدم قتل الشاب الفلسطيني عمر العبد، منفذ عملية الطعن، والاكتفاء بإصابته فقط“.

وكرّس يوسف درسه الأسبوعي للمتدينين اليهود، للتحريض على قتل الفلسطينيين، قائلا “ تمنيت لو نجح الجندي بقتل الشاب الفلسطيني، الذي نفذ عملية الطعن الجمعة في مستوطنة حلميش“.

وقال الحاخام إن ”أي عربي إرهابي يأتي للقتل لا ينبغي أن يعود للحياة، وإذا علمنا أنه جاء ليؤذي الشعب اليهودي، يجب أن نقتله وليس  جرحه فقط ، يجب قتلهم جميعا يجب أن لا يعود أي فلسطيني أو عربي للحياة، لأننا نعرف أنه سيعود لإيذاء الشعب اليهودي وقتله“.

وفي معرض درسه، استذكر الحاخام يوسف ضباط الشرطة الدروز الذين لقوا مصرعهم في عملية المسجد الأقصى، التي نفذها ثلاثة شبان فلسطينيين.

في السياق، جاء في تغريدة للقناة العاشرة الإسرائيلية على تويتر السبت، أن ”الحاخام الأكبر تحسر في عزاء بمقتل المستوطنين الثلاثة، لعدم قتل منفذ العملية“.

ونقلت القناة عن الحاخام قوله متسائلا ”لماذا تمت إصابته؟ كنت أتمنى لو تم قتل هذا الإرهابي'“.

وللحاخام يوسف تصريحات مشابهة سابقة يصف فيها الفلسطينيين بالمخربين، ولطالما تحدث عن وجوب قتل كلّ فلسطينيّ يحمل سكّينًا، وأنه في حال لم يكن يحمل سكينا، حينها يجب إدخاله لسجن مؤبّد حتى قدوم المسيح“.

ويتسحاق يوسف، هو ابن الحاخام الأكبر السّابق لليهود السفارديم في إسرائيل، والزّعيم الرّوحيّ لحزب ”شاس“، الذي كان معروفًا بتصريحاته العنصريّة جدًا تجاه العرب عمومًا، والفلسطينيّين على وجه الخصوص.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com