الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المرابطين في محيط ”الأقصى“‎ ويعتقل شابًا مقدسيًا – إرم نيوز‬‎

الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المرابطين في محيط ”الأقصى“‎ ويعتقل شابًا مقدسيًا

الاحتلال الإسرائيلي يعتدي على المرابطين في محيط ”الأقصى“‎ ويعتقل شابًا مقدسيًا

المصدر: الأناضول

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء السبت، على المقدسيين المرابطين أمام باب الأسباط، أحد بوابات المسجد الأقصى، وطردتهم من المكان بالقوة مستخدمة الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت، وقامت بدفع المرابطين بعيدًا عن المكان بالقوة، في حين ارتفعت أصوات المقدسيين في المكان بالهتافات والتكبير، ولم يُبلغ عن وقوع إصابات بين صفوف المرابطين.

وعلى الصعيد ذاته، اعتقلت الشرطة الإسرائيلية  شابًا فلسطينيًا، في منطقة برج اللقلق، بالبلدة القديمة من القدس، حسب مصادر صحفية في القدس.

وأوضحت المصادر، أن شرطة الاحتلال اقتحمت مقر جمعية برج اللقلق في حي باب حطة الملاصق للمسجد الأقصى؛ ما أدى لاندلاع مواجهات أسفرت عن اعتقال الشاب المقدسي معتصم الرجبي، مضيفة أن الشرطة سلمت القائمين على الجمعية أمرًا يحظر عليهم إقامة أي فعالية تتعلق بـ“احتفالية القدس عاصمة الثقافة العربية“ بأي شكل من الأشكال.

وكانت قوة معززة من شرطة وحرس حدود الاحتلال، اقتحمت منزل أريج دعيبس، المترجمة الخاصة بمكتب رئيس السلطة الوطنية محمود عباس في رام الله، من حي بيت حنينا وتم اقتيادها إلى جهة مجهولة.

ولليوم السابع على التوالي، يرفض الفلسطينيون في مدينة القدس الشرقية الدخول إلى المسجد الأقصى من البوابات الإلكترونية، التي وضعتها الشرطة الإسرائيلية على مداخل المسجد.

ويحتشد مئات الفلسطينيين في ساعات النهار، والآلاف في ساعات المساء، في منطقة ”باب الأسباط“ لأداء الصلوات، وللتعبير عن رفضهم  دخول المسجد الأقصى من خلال البوابات الإلكترونية، التي وضعتها سلطات الاحتلال، الأحد الماضي.

وكانت مدينة القدس والمدن الفلسطينية الأخرى قد شهدت مظاهرات غاضبة نصرةً للمسجد الأقصى، تخلّلتها مواجهات مع قوات الاحتلال، أسفرت عن مقتل 3 فلسطينيين وإصابة المئات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com