بالصور والفيديو.. إخراج عناصر داعش المختبئين تحت الأنقاض في الموصل – إرم نيوز‬‎

بالصور والفيديو.. إخراج عناصر داعش المختبئين تحت الأنقاض في الموصل

بالصور والفيديو.. إخراج عناصر داعش المختبئين تحت الأنقاض في الموصل
Iraqi Special Operations Forces arrest a person suspected of belonging to Islamic State militants in western Mosul, Iraq, February 26, 2017. Alaa Al-Marjani: "I spotted four suspected Islamic State militants picked out of a group of displaced people by Iraqi soldiers. The suspects had been identified by civilians working with the security forces and wearing masks to protect themselves from possible reprisal by IS. The suspects including the man in this picture were then tossed into the bed of a pickup truck. My picture was significant for our story because it helped illustrate how some militants had secreted themselves among fleeing civilians in hopes of evading capture. Some of them trimmed their bushy beards and changed their clothes in efforts to blend in. I had been covering developments on another front when I saw on social media that a large group of refugees was heading to this location. Not much was happening where I was so I changed cars and headed to the refugee gathering point. The way the suspects were being treated was abnormal so I felt it was very important to document this in pictures. After I took this picture, a military intelligence officer tried to seize my camera and send me away. I was working together with a Reuters correspondent and security adviser, so the officer eventually desisted and allowed me to take further photos. It can be difficult controlling your feelings when taking pictures right at the scene of gunfire and explosions. There is a lot of human suffering, but also a lot of competition with other agencies to get the best photograph in the shortest period of time. My camera is very modern but internet access needed to file our pictures is difficult because most communications towers in the region are down." REUTERS/Alaa Al-Marjani/File photo SEARCH "MOSUL PICTURES" FOR THIS STORY. SEARCH "WIDER IMAGE" FOR ALL STORIES.

المصدر: عبدو حليمة - إرم نيوز

ظهر العشرات من عناصر داعش وهم يخرجون من تحت أنقاض المدينة القديمة في الموصل بعد سيطرة القوات العراقية عليها بشكل كامل، في تسجيل مصور تداوله ناشطون في المدينة.

وبدا أغلب المقاتلين الذين استسلموا للقوات العراقية وهم نصف عراة، كما بدت على أغلبهم الإصابات والجراح.

 

وقد وصفت صحيفة “ ذي صن “ البريطانية محتوى الفيديو أنه إخراج “ لجرذان داعش من جحورهم ”.

وكانت القوات العراقية قد حذرت مقاتلي التنظيم من أنهم سيدفنون تحت الأنقاض إذا ماقرروا عدم الاستسلام ومواصلة القتال في المدينة القديمة التي كانت آخر معقل لداعش قبل إعلان السيطرة التامة على المدينة.

ومع ذلك تخشى القوات العراقية هناك من وجود انتحاريين للتنظيم يختبئون تحت الأنقاض لتنفيذ عمليات ضد أي قوات تقترب من مخابئهم.

كما تتعامل فرق الهندسة -بحسب مصادر عسكرية هناك- بحذر شديد خشية تلغيم المباني قبل مغادرة داعش إضافة إلى تلغيم بعض الجثث المنتشرة خاصة تلك الموجودة تحت الأنقاض لتفجيرها عن بعد.

وكانت الولايات المتحدة قد أعلنت أنها اضطرت إلى شن ضربات جوية على أهداف داخل الموصل بعد يوم فقط من إعلان رئيس الوزراء حيدر العبادي  تحريرها من داعش، وذلك بعد أن رصدت القوات الأمريكية عناصر للتنظيم يتنقلون بقاذفات صواريخ ومدافع رشاشة داخل وخارج المدينة.

https://www.youtube.com/watch?v=5jFEKbCusqA

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com