تنظيم داعش يحرق خطيب جمعة ”ألمح“ بمقتل البغدادي

تنظيم داعش يحرق خطيب جمعة ”ألمح“ بمقتل البغدادي

المصدر: إرم نيوز

أعدم تنظيم داعش، اليوم الأحد، صاحب خطبة موت زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي بتهمة إثارة الفتنة الداخلية وسط قضاء تلعفر غربي الموصل، وفق ما ذكرت وسائل إعلام عراقية اليوم الأحد.

وقالت مصادر محلية، ”إن تنظيم داعش أعدم (أبو قتيبة) بعد ساعات قليلة على اعتقاله في تلعفر“، مبينًا أن ”عملية الإعدام تمت حرقاً وسط القضاء بعد تجمهر العشرات من مسلحي التنظيم“.

وكان المدعو ”أبو قتيبة“، وهو أحد المقربين من زعيم تنظيم داعش، قد لمّح أول أمس، خلال خطبة صلاة الجمعة في قضاء تلعفر، غرب الموصل، إلى احتمال مقتل زعيم ”داعش“.

وأضاف المصدر أن ”المدعو (أبو قتيبة)، والذي يُعد من المقربين جدًا من البغدادي، قد لمح أول أمس إلى مقتله بعدما أجهش بالبكاء في خطبة دينية وسط تلعفر، ما أثار تساؤلات حيال ما يجري في أروقة داعش، ولماذا التزم الأخير الصمت ثم بادر إلى اعتقاله وإعدامه حرقًا؟“.

وكان مصدر محلي في محافظة نينوى قد كشف، أمس السبت، أن مسلحي داعش اعتقلوا أحد المقربين من زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي، وسط قضاء تلعفر، بعد يوم من تلميحه بمقتله في خطبة الجمعة، وفق ما ذكر موقع بغداد بوست.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com