أخبار

موسكو تتهم التحالف الدولي بـ"التواطؤ مع الإرهاب" بعد اسقاط طائرة تسيرها قوات موالية للنظام في سوريا
تاريخ النشر: 20 يونيو 2017 14:17 GMT
تاريخ التحديث: 20 يونيو 2017 19:26 GMT

موسكو تتهم التحالف الدولي بـ"التواطؤ مع الإرهاب" بعد اسقاط طائرة تسيرها قوات موالية للنظام في سوريا

خلال الأسابيع الماضية، استهدف التحالف الدولي مرات عدة قوات النظام السوري التي كانت تتقدم أكثر باتجاه التنف.

+A -A
المصدر: ا ف ب

اتهمت روسيا، اليوم الثلاثاء، التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة بـ“التواطؤ مع الإرهاب“ بعدما أسقطت مقاتلة أمريكية طائرة بدون طيار تسيرها قوات موالية للنظام في جنوب سوريا.

ونقلت وكالة ”انترفاكس“ عن نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف قوله :“في سوريا، يعد هذا النوع من الضربات بمثابة تواطؤ مع الإرهاب“.

ويأتي اسقاط الطائرة بدون طيار الإيرانية الصنع بعد يومين على اسقاط واشنطن لمقاتلة سورية في محافظة الرقة في شمال البلاد، ما دفع بموسكو إلى تعليق قناة التواصل مع الولايات المتحدة حول الحوادث الجوية في سوريا.

وأعلن التحالف الدولي في بيان الثلاثاء، إن مقاتلة أمريكية من طراز ”اف-15 سترايك ايغل“ اسقطت الطائرة من دون طيار من طراز ”شاهد 129“ التابعة لقوات موالية للنظام السوري حوالى الساعة 00,30 (2130 ت غ الاثنين) بعدما أظهرت نوايا عدائية وتقدمت نحو قوات التحالف، في قاعدة التنف على الحدود الشرقية لسوريا.

وأكد مسؤول عسكري أمريكي في تصريحات، أن الطائرة بدون طيار كانت ”تتجه نحو عناصرنا لإلقاء الذخيرة عليهم“.

وخلال الأسابيع الماضية، استهدف التحالف الدولي مرات عدة قوات النظام التي كانت تتقدم أكثر باتجاه التنف، وأسقط في الثامن من حزيران/يونيو طائرة من دون طيار تابعة لمقاتلين موالين لها.

 يشار إلى أن وزارة الدفاع الأمريكية أعلنت أن التحالف الدولي ضد ”داعش“ أسقط، أمس الأول الأحد، مقاتلة تابعة للنظام السوري من طراز ”سوخوي-222“ شمالي سوريا.

وأشار إلى أن إسقاط المقاتلة السورية جاء بسبب قصفها مسلحي ما يسمى بـ“قوات سوريا الديمقراطية“ المدعومين أمريكيًا جنوبي مدينة الطبقة، التابعة لمحافظة الرقة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك