القوات العراقية تصد هجومًا كبيرًا لداعش غرب الموصل

القوات العراقية تصد هجومًا كبيرًا لداعش غرب الموصل

المصدر: إرم نيوز

صدت القوات العراقية، اليوم الأربعاء، هجومًا مضادًا كبيرًا لتنظيم داعش المتشدد في حي الدندان غرب مدينة الموصل‎ شمال البلاد، بحسب ما ذكره مصدر أمني.

وقال مصدر أمني لـ ”إرم نيوز“، إن اشتباكات عنيفة دارت في محيط المدينة القديمة بين قوات الشرطة الاتحادية وعناصر من تنظيم داعش بعد تسللهم إلى حي تسيطر عليه القوات العراقية.

وذكر مصدر أمني أن 100 عنصر من داعش هاجموا حي الدندان بعد أن تسللوا إليه عبر النهر المحاذي له، حيث قاموا باقتحام منازل السكان وحرقوا البعض منها.

من جهته، أعلن قائد الشرطة الاتحادية الفريق رائد شاكر جودت عن تنفيذ قواته عملية ”تكتيكية“ استدرجت العشرات من عناصر داعش في الجانب الأيمن من مدينة الموصل.

وقال جودت  إن الشرطة الاتحادية استدرجت عشرات العناصر  من محيط جامع النوري باتجاه منطقة الدندان التي تسيطر عليها القوات العراقية، حيث وقعوا في كماشةٍ محكمة من القناصين والقصف الموجة، مما تسبب بمقتل الكثير منهم.

كما ذكر مصدر أمني أن أربع عجلات مفخخة وانتحاريين اثنين هاجموا قوات من الشرطة الاتحادية وسط مدينة الموصل، مما تسبب بسقوط قتلى وجرحى.

وأضاف المصدر أن تلك الهجمات إدت إلى مقتل 5 من أفراد الشرطة الاتحادية بينهم ضابط ، وإصابة 8 آخرين.

وفي السياق ذاته، أفاد مصدر أمني عراقي، اليوم الأربعاء، أن شرطياً قتل وأصيب ستة آخرون بجروح بقصف جوي خاطئ لمروحية عراقية على موقع للشرطة غربي الموصل مركز محافظة نينوى شمال البلاد.

وقال أحمد اللهيبي الضابط برتبة ملازم أول في شرطة نينوى، إن ”شرطياً قتل وأصيب ستة آخرون بجروح بقصف جوي خاطئ صباح اليوم، لمروحية عراقية على مقر لفوج طوارئ شرطة نينوى الرابع في منطقة موصل الجديدة غربي الموصل قرب جامع اليقظة“.

وأوضح اللهيبي، أن ”الشرطة كانت تتخذ من منزل مقراً لها حين قصفته مروحية عراقية دون معرفة الأسباب“.

ولم يصدر عن العمليات المشتركة أي بيان أو توضيح بهذا الخصوص حول القصف الخاطئ حتى الساعة (11.10 ت.غ).

وتحاصر القوات العراقية مدعومةً بطيران التحالف الدولي والقوة الجوية العراقية المدينة القديمة آخر معاقل التنظيم وسط الموصل، فيما اقتحمت مؤخرًا أولى أحيائها وهو حي الشفاء، مما تسبب بمعاناة كبيرة للمواطنين المحاصرين بداخلها، بعد أكثر من سبعة أشهر من المعارك العنيفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com