جنرال إسرائيلي يحذر ترامب من أكاذيب بلاده بشأن السلام – إرم نيوز‬‎

جنرال إسرائيلي يحذر ترامب من أكاذيب بلاده بشأن السلام

جنرال إسرائيلي يحذر ترامب من أكاذيب بلاده بشأن السلام

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

قال جنرال إسرائيلي بارز، إن إسرائيل تكذب على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال محادثاتها معه بشأن إبداء رغبتها في السلام، مؤكدا أن ترامب بإمكانه تحقيق السلام مثلما نجح بإقناع الناخبين بالتصويت له.

واقترح الجنرال ناعوم تيبون، وهو قائد  فرقة سابق في الجيش الإسرائيلي في الضفة الغربية لعدة سنوات، بأن يحدد ترامب فترة زمنية بأقل من سنة واحدة لإجراء مفاوضات سلام بين إسرائيل والفلسطينيين تشمل إقامة دولة فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة.

ووصف ناعوم، في مقال نشرته صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ على موقعها، مساء الأربعاء،  الرئيس ترامب بأنه صديق لإسرائيل، لكنه حذره من الإنصات لأكاذيب ”تل أبيب“.

وقال ”للأسف هناك احتمال قوي بأن يقوم المسؤولون الإسرائيليون بتغذيتكم بالخرافات والقصص والأكاذيب خلال زيارتكم لإسرائيل، وهذه بالطبع ليست الطريقة الصحيحة للتعامل مع صديق، سيقولون لكم إنه ليس هناك أي شريك مناسب للسلام مع إسرائيل، على الرغم من التغييرات الكبيرة التي حدثت في النظرة تجاه إسرائيل في المنطقة، والرغبة في تقوية العلاقات معنا والوقوف معا ضد إيران“.

وأضاف ”سيقولون لكم بأن الوضع في المناطق الفلسطينية لا يمكن تغييره، هذا كذب لأن أي اتفاق حكيم يشمل تبادل الأراضي سيمكن إسرائيل من ضم المستوطنات عند الخط الأخضر، ليس لإسرائيل أية مصلحة في الاحتفاظ بالمستوطنات التي تقع داخل الضفة الغربية، باعتبار خدمتي العسكرية الطويلة وكوني كنت قائدا سابقا لفرقة عسكرية في الضفة الغربية، فأنا أعرف الناس الذي يعيشون في تلك المستوطنات، هم يحبون بلادهم لكن من الناحية الأمنية هم يشكلون عبئا كبيرا ولا يمثلون أية فائدة أمنية لنا“.

ورأى ناعوم أن إخلاء المستوطنات اليهودية سيعزز أمن إسرائيل ضمن اتفاق سلام شامل مع الفلسطينيين يشمل التنازل عن معظم مناطق الضفة الغربية.

وخاطب ترامب قائلا ”سيخبرونكم أنهم لا يستطيعون العمل مع الفلسطينيين أو الثقة بهم،  هذا كذب لأنك بنفسك اكتشفت زيف هذه الادعاءات عندما أشدت خلال مؤتمر صحفي مع الرئيس محمود عباس بالتعاون الممتاز بين الأجهزة الأمنية الفلسطينية وإسرائيل،  إن أكثرية الإسرائيليين أيها الرئيس تريد إنهاء الصراع وتدرك بأن الاستمرار في السيطرة على ملايين الفلسطينيين هي وصفة لتدمير دولة إسرائيل، المشكلة هي أن الكثير من الإسرائيليين لا يعتقدون بأن السلام مع الفلسطينيين  ممكن، ولذلك عليك أن تعمل لتغيير هذه المعادلة عن طريق مبادرات وتحالفات في المنطقة“.

وختم قائلا ”في النهاية وباعتبار خدمتي الطويلة في الجيش الإسرائيلي، فإني اقترح عليكم إعداد معادلة واضحة لاتفاق سلام، عليك فرض برنامج زمني للمفاوضات لأقل من سنة، وأن توضح للجميع بأن تنفيذ الاتفاق سيكون لفترة طويلة، إن الفلسطينيين يريدون أن يعرفوا شكل دولتهم المستقبلية والإسرائيليين يريدون أن يعرفوا بأن العملية ستقوم على أساس الحذر والمسؤولية، أنت أيها الرئيس قادر على الجمع بين هذين الاعتبارين وإنجاز صفقة سلام نهائية فشل أسلافكم في تحقيقها، إن نجاحكم هو نجاح لنا جميعا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com