روسيا تزيد مناطق انتشار قواتها في ”عفرين“ السورية‎

روسيا تزيد مناطق انتشار قواتها في ”عفرين“ السورية‎

المصدر: وكالات - إرم نيوز

رفعت روسيا عدد النقاط التي تنتشر قواتها فيها بمدينة عفرين الخاضعة لسيطرة تنظيم ”ب ي د“ في شمال غربي حلب السورية، إلى سبعة، بعد تمركزها في 4 نقاط جديدة مؤخرا، وذلك عقب استهداف تركيا مواقع التنظيم شمال البلاد، الأسبوع الماضي.

وبدأت روسيا ومسلحو تنظيم ب ي د(الذراع السوري لمنظمة ”بي كا كا“) في الآونة الأخيرة، تسيير دوريات على المنطقة الفاصلة بين عفرين، ومنطقة عمليات ”درع الفرات“(الخاضعة لقوات المعارضة شمال حلب) من جهة، وعلى المنطقة القريبة من الحدود التركية من جهة ثانية.

وذكرت مصادر محلية، اليوم الثلاثاء، أن القوات الروسية ومسلحي التنظيم سيرت دوريات على طول الوادي الواقع بين ”دير صفوان“، و“زيتونة“ بعفرين، وذلك لمراقبة الحدود التركية.

وكانت روسيا تمركزت سابقا في مناطق كفر جنة، ودير بلوط، وغزاوية التابعة لعفرين، فيما انتشرت مؤخرا في أربع مناطق جديدة: هي الوادي وجبل بفانون، واللواء 135، وتل غجر.

وتعد بلدة ”راجو“(غرب عفرين) مهبط مروحيات يستخدمه كل من مسلحي ”ب ي د“، وقوات النظام وروسيا، حيث يتسلّم التنظيم الأسلحة المقدمة له من قبل قوات النظام، وفق ما ذكرت وكالة الأناضول التركية.

والسبت الماضي، أعلنت رئاسة الأركان التركية، مقتل نحو 89 مسلحا، بينهم قياديون، في غارات شنّتها مقاتلاتها على مواقع منظمة ”ب ي د/ ي ب ك/ بي كا كا“ في منطقتي ”سنجار“ شمال العراق، و“قره تشوك“ شمال شرق سوريا.

وتعتبر منظمة ”ب ي د“، التي تأسست بتعليمات من زعيم منظمة ”بي كي كي“ الكردية ”عبد الله أوجلان“، الأخيرة على أنها ”أعلى سلطة تشريعية“ له، حيث يديره فعليًّا ”فهمان حسين“ الملقب بـ ”باهوز أردال“ القيادي في ”بي كي كي“ القادم من جبال قنديل شمال العراق، وليس صالح مسلم الذي يتولى زعامة ”ب ي د“ في الظاهر.

وتطلق قيادة بي كي كي اسم ”كا جا كا“ على ”الهيكل الذي يضم تحت مظلته تنظيمات ”الأجزاء الأربعة“ لـ كردستان، حيث يمثل ”بي كي كي“ ذراع كا جا كا في تركيا، فيما يعد ”ب ي د“ امتدادها في سورية، و ”ب ج د ك“ في العراق، و“بيجاك“ في إيران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com