اليمن.. تفاصيل جديدة حول قضية الأموال المضبوطة أثناء محاولة إخراجها من عدن

اليمن.. تفاصيل جديدة حول قضية الأموال المضبوطة أثناء محاولة إخراجها من عدن

المصدر: عدن - إرم نيوز

كشف مصرف ”الكريمي“ تفاصيل جديدة بشأن الأموال التي احتجزت في محافظة الضالع جنوب اليمن وتم إعادتها إلى البنك المركزي في عدن، في رسالة وجهها إلى محافظ البنك المركزي، وتم الكشف عنها اليوم.

وقال المصرف في رسالته، إن المبلغ المرحل كان مليارين و200 مليون ريال يمني، أرسلها المصرف في 3 سيارات مصفحة تابعة له، وسيارتين ”هيلوكس“ مرافقة، وطقمين من المنطقة العسكرية الرابعة بموجب الاتفاقية الموقعة بين المصرف ووزارة المالية.

وأوضح المصرف أن الأموال عبارة عن رواتب الدفعة الثانية من موظفي التربية في تعز ورواتب جامعة صنعاء والخدمة المدنية والثروة السمكية والدراسات والبحوث واللجنة الوطنية للثقافة والعلوم والمركز اليمني للدراسات الاجتماعية والبحوث والمجلس الأعلى للتخطيط التعليم.

وأشار إلى أنه تم احتجاز المبلغ مع السيارات المرافقة والطاقم المسؤول عن عملية النقل، في نقطة ”سناح“ في الضالع، وتم التواصل مع كل الجهات الرسمية في الضالع ولم يتم الاستجابة لهم بعد مناشدات ومفاوضات وتدخلات رسمية من الوجاهات الاجتماعية والمنطقة الرابعة.

وذكر المصرف أنه تم إعادة المبلغ إلى البنك المركزي في عدن وتوريده في حساب الأمانات، وتم تسليمنا السيارات الثلاث المصفحة ولم نستلم حتى الآن السيارتين الهيلوكس المرافقة وكذلك المتعلقات الشخصية للسائقين والمرافقين والطاقم المسؤول عن عملية النقل.

وطالب المصرف الجهات الرسمية بمساعدته في إيصال رواتب الموظفين وتسهيل عمله وإعادة المبلغ المورد في حساب الأمانات إلى المصرف وإعادة السيارتين والمتعلقات الشخصية للمرافقين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com