عائلات الأسرى الإسرائيليين
عائلات الأسرى الإسرائيليين رويترز

إسرائيل أمام قرارات صعبة.. صفقة الأسرى لن تشمل الجميع

يسود "تفاؤل حذِر" الأجواء المحيطة بالتطورات على صعيد صفقة محتملة لإطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين، وسط أنباء عن شروط وضعتها إسرائيل أمام الأطراف التي تباشر دور الوساطة، أي الولايات المتحدة وقطر، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية. 

ونقلت قناة "أخبار 12" العبرية، مساء الجمعة، عن مصدر سياسي إسرائيلي، "على صلة بالموضوع"، قوله إن الفترة المقبلة "ستشهد اتخاذ قرارات صعبة".  

المصدر السياسي أبلغ القناة بأن إسرائيل "أمام أسبوع أو أسبوعين مضطربين، بما في ذلك على صعيد صانع القرار في إسرائيل"، قائلاً: "يتعيّن صدور قرارات في غاية الصعوبة، لأن الصفقة لن تشمل كلَّ المخطوفين، والمناعة الإسرائيلية (الجبهة الداخلية) ستقف أمام اختبار يقلب البطن (دليل على التوتر)، ويدق على الأوتار الأكثر حساسية لهذا الشعب".  

وأضاف: "في أعقاب أية صفقة وعودة قسم كبير من المخطوفين إلى الديار، تعتزم إسرائيل مواصلة العمليات البرية في غزة، وأن التعليمات واضحة بهذا الصدد: لا انتصار دون إعادة كل المخطوفين إلى إسرائيل".  

 أول طفرة 

القناة ذكرت أن "تلك هي المرة الأولى التي تشهد تقدمًا وربما طفرة في ملف المخطوفين الإسرائيليين في غزة"، مبينة: "يحدث تقدم في ظل وجود مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية CIA ويليام بيرنز في المنطقة".

عائلات الأسرى الإسرائيليين
مديرا مخابرات أمريكا وإسرائيل يبحثان في قطر تحرير الرهائن بغزة

ولفتت إلى أن أطراف المفاوضات التي تدور حاليًا، إلى جانب بيرنز، تشمل رئيس المخابرات الإسرائيلية "الموساد" دافيد برنياع، إضافة إلى الدور القطري، ناقلة عن المصادر أنه "رغم التطورات، إلا أنه لا يمكن الحديث، حاليًا، عن مقترحات ملموسة وُضِعت على الطاولة".  

شرط إسرائيل 

وكشفت القناة أنها حصلت على معلومات حصرية بأن إسرائيل اشترطت ضمانات قبل البدء بإبرام صفقة بشأن الأسرى، مضيفة أن الأمريكيين والقطريين وافقوا على الشروط الإسرائيلية، ومن بينها "أن تُنفَذ الصفقة على مراحل وبالتدريج، أي تحرير أسرى على دفعات طوال أيام الهدنة". 

وتهدف إسرائيل من وراء هذا الشرط، وفق القناة، "منع حماس من خداع إسرائيل، بمعنى أن تتجنب موقف توافق فيه على وقف إطلاق النار، فيما تتراجع حماس عن الصفقة المتفق عليها".

وأضافت أن القرار الإسرائيلي بشأن الصفقة ينص على أنه "في كل فترة زمنية تشهد وقفًا لإطلاق النار ستقوم "حماس" بإطلاق سراح دفعة من الأسرى؛ بهدف التيقُن من أن كلَّ الأطراف تؤدي دورها في الضفة".  

ويؤيد الأمريكيون الشرط الإسرائيلي بشأن وقف إطلاق النار مقابل إطلاق سراح عدد كبير من الأسرى، ووفق القناة، فإن هذا العدد يمكن إحصاؤه بـ "بضع عشرات على الأقل"، مع التأكيد على الأطفال والنساء وكبار السن.  

عائلات الأسرى الإسرائيليين
الصليب الأحمر لـ"إرم نيوز": جهود للقاء الأسرى والمحتجزين في إسرائيل وغزة

قواعد اللعب تغيّرت 

ووفق القناة، ثمة انطباعات في إسرائيل بأن "حماس" وزعيمها يحيى السنوار "لا يدركون بعد مدى التغيير الذي حدث في قواعد اللعب". 

وبيَّنت أن التفكير السائد في إسرائيل، حاليًا، هو أنه "لو مارست تل أبيب المزيد من الضغوط في الأيام المقبلة، على صعيد العمليات البرية، والدخول إلى قلب قطاع غزة، يمكن أن يؤدي ذلك إلى امتلاك حماس قناعة بأن عليها الموافقة على الشروط والرؤية الإسرائيلية". 

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com