تذبذب بوصلة الجامعة العربية في ليبيا.. قمم للسراج واجتماعات لحكومة الثني‎

تذبذب بوصلة الجامعة العربية في ليبيا.. قمم للسراج واجتماعات لحكومة الثني‎

المصدر: خالد أبو الخير - إرم نيوز

يتصف موقف الجامعة العربية ممن يمثل دولة ليبيا في اجتماعاتها وقممها بالتذبذب،  ولا تكاد تستقر على رأي واحد. كما يرى كثير من الليبيين الذين يخوضون نقاشات حول موقف الجامعة الذي يصفوه بغير الواضح.

وبعد مشاركة رئيس حكومة الوفاق فايز السراج في القمة العربية، باعتبار أن حكومته ”الممثل الشرعي والوحيد لليبيا“، وفق الجامعة، وما جره ذلك من انتقادات واسعة طالت أمينها العام أحمد أبو الغيط، ودعوات لانسحاب ليبيا منها، وجهت الجامعة الدعوة إلى وفد يمثل  الحكومة المؤقتة برئاسة عبد الله الثني لتمثيل ليبيا في الاجتماع الأمني والعسكري الذي ينعقد بمقر الجامعة في العاصمة المصرية القاهرة خلال الفترة من 2 إلى 13 نيسان/ أبريل الجاري.

هذا التناقض الواضح لما جاء في قمة البحر الميت العربية، يبرز التذبذب تجاه من يمثل ليبيا، من وجهة نظر الجامعة، كما يشير المحللون.

وعلى مدى سنوات، وبعد انتخاب البرلمان وتشكيل الحكومة المؤقتة أبدت الجامعة اعترافاً بحكومة عبد الله الثني، على حساب حكومة الإنقاذ بقيادة عمر الحاسي التي شكلها المؤتمر الوطني المنحل، وعلى هذا الأساس شارك وزير خارجية الحكومة المؤقتة كممثل لليبيا في اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي عقد في القاهرة بشهر أيلول/ سبتمبر 2014.

وجددت الجامعة مطلع العام 2015 دعمها الكامل ”لمجلس النواب والحكومة المنبثقة عنه كممثل شرعي وحيد لليبيين“.

وبعد اتفاق الصخيرات السياسي وتشكيل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق برئاسة فايز السراج، وفشل هذه الأخيرة بالحصول على ثقة مجلس النواب مرتين، أعلنت الجامعة فيما يبدو أنه تساوق مع الموقف الأممي الداعم للسراج، ”بأن حكومة الوفاق الليبية برئاسة فايز السراج هي الجهة الشرعية الوحيدة في البلاد، حتى لو لم  تحصل على ثقة البرلمان المعترف به دوليًّا“.

ولكن ذلك لم يمنع الجامعة من استمرار التعامل مع الحكومة المؤقتة، التي شاركت ولا تزال بعدة أنشطة للجامعة، بل وأدان أبو الغيط الهجوم المسلح الذي تعرضت له المنشآت النفطية في شهر آذار مارس الماضي، مع ما يعنيه ذلك من دعم للجيش الوطني بقيادة خليفة حفتر والحكومة المؤقتة برئاسة الثني.

عملياً.. تتعامل الجامعة العربية مع طرفين في ليبيا، وليس معروفاً متى وكيف ستحدد موقفها؟

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com