أخبار

وزير الاقتصاد  الإسرائيلي ينتقد خيار الدولة الفلسطينية
تاريخ النشر: 21 يناير 2014 13:13 GMT
تاريخ التحديث: 21 يناير 2014 13:46 GMT

وزير الاقتصاد الإسرائيلي ينتقد خيار الدولة الفلسطينية

نفتالي بينت يرى أن أمن إسرائيل واقتصادها سيتأثران سلبا حال قيام دولة للفلسطينيين.

+A -A
المصدر: القدس- (خاص) من محمود الفروخ

وجه وزير الاقتصاد الإسرائيلي ورئيس حزب ”البيت اليهودي“ المتطرف نفتالي بينت انتقادا لاذعا ضد رجال الأعمال الإسرائيليين الذين يضغطون باتجاه استمرار المفاوضات مع السلطة الفلسطينية وإنجاحها كضرورة للاقتصاد الإسرائيلي.

وقرر مئة من كبار رجال الاقتصاد الذين ينتظمون في إطار مجموعة ”بي تي ايي“ في إسرائيل، المشاركة في مؤتمر دافوس، وترى هذه المجموعة أن حل الدولتين مسألة حيوية للمجتمع الإسرائيلي وللاقتصاد في الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني، ومن ضمن المجموعة مديرة مجموعة شطراوس ”عوفرا شطراوس“ ومدير عام غوغل إسرائيل ”مئير براند“ وغيرهم.

وقال بينت لصحيفة يديعوت أحرنوت الثلاثاء إن الدولة الفلسطينية ليست بالأمر الجيد بالنسبة لأمن إسرائيل وهي بالضرورة كذلك بالنسبة للاقتصاد، وعرض بينت سلسلة طويلة مما أسماه حقائق ارتباط الأمن والنمو الاقتصادي للتدليل على ما وصفه بسوء خيار الدولة الفلسطينية بالنسبة للاقتصاد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك