أخبار

الأمم المتحدة: نزوح نحو 40 ألفاً بسبب القتال قرب مدينة حماة
تاريخ النشر: 28 مارس 2017 9:23 GMT
تاريخ التحديث: 07 أبريل 2021 10:25 GMT

الأمم المتحدة: نزوح نحو 40 ألفاً بسبب القتال قرب مدينة حماة

المعارضة السورية تقول إنها تمكنت من تدمير مستودع ذخيرة لقوات النظام داخل حاجز شمال حماة.

+A -A
المصدر: وكالات – إرم نيوز

أعلنت الأمم المتحدة الثلاثاء أن نحو 40 ألفاً معظمهم من النساء والأطفال نزحوا، بسبب القتال الدائر إلى الشمال الغربي من مدينة حماة السورية.

وذكرت أن سكاناً فروا إلى الجنوب والغرب من مدينة حماة وإلى بلدات أخرى قريبة ومناطق مجاورة من بينها حمص واللاذقية وطرطوس، منذ أن بدأ مقاتلو المعارضة هجوماً في المنطقة قبل أسبوع.

وكانت اشتباكات عنيفة دارت بين المعارضة وقوات النظام في محيط قرية ”القرامطة“ شمال حماة.

وقالت تقارير صحافية إن المعارضة تمكنت من تدمير مستودع ذخيرة لقوات النظام داخل حاجز ”القرامطة“، في محيط القرية شمال حماة، إثر استهدافه بالمدفعية الثقيلة.

وتزامن الاشتباك بقصف مدفعي متبادل، فيما شنّت طائرات النظام عدة غارات جوية على محيط القرية، وقصفت قوات النظام بلدة المضيق شمال حماة بالمدفعية الثقيلة، أسفرت عن سقوط جرحى.

يذكر أن قوات المعارضة تمكنت مؤخراً من السيطرة على مناطق واسعة شمال حماة، بعد عملية ”قل واعملوا“، ودمّرت أكثر من 7 دبابات و10 آليات عسكرية منذ بداية الاشتباكات التي اندلعت الأسبوع الماضي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك