وكيل الملك: الجنس والمال وراء مقتل النائب المغربي مرداس – إرم نيوز‬‎

وكيل الملك: الجنس والمال وراء مقتل النائب المغربي مرداس

وكيل الملك: الجنس والمال وراء مقتل النائب المغربي مرداس

المصدر: عبد اللطيف الصلحي – إرم نيوز

أكد حسن مطار الوكيل العام للملك محمد السادس بمحكمة الاستئناف، في مدينة الدار البيضاء، اليوم الإثنين، أن ”الجنس والمال والطمع والرغبة في الانتقام، كلها أسباب ساقت قاتل النائب البرلماني عن حزب الاتحاد الدستوري عبد اللطيف مرداس، لارتكاب الجريمة“.

وقال مطار، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الإثنين، لتوضيح مستجدات القضية التي شغلت الرأي العام المغربي، “ تم اعتقال ثلاثة أشخاص على خلفية الجريمة، التي راح ضحيتها البرلماني عبد اللطيف مرداس دون أن يحدد هويتهم، بينما لا يزال شخص رابع هاربا، بتهمة تكوين عصابة إجرامية والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وحمل سلاح دون ترخيص“.

وأضاف المسؤول القضائي ”مقتل مرداس، لا علاقة له بالجريمة المنظمة ولا بأية خلية إرهابية“.

من جهة أخرى، قالت مصادر مطلعة لـ ”إرم نيوز“، إن مصالح الشرطة القضائية بالدار البيضاء، كانت قد أحالت صباح اليوم الإثنين،  كلا من أرملة البرلماني المقتول عبد اللطيف مرداس، وعشيقها ”القاتل“ هشام مشتري الذي يعمل مستشارا بمحافظة ”سباتة“ في مدينة الدار البيضاء، إضافة إلى ثلاثة أشخاص آخرين، على مرأى من الوكيل العام للملك محمد السادس، لتورطهم في جريمة قتل البرلماني.

وكانت السلطات قد أشرفت أمس الأحد، بحي ”كاليفورنيا“ في الدار البيضاء، على إعادة تمثيل جريمة تصفية البرلماني عبد اللطيف مرداس، إذ تم اقتياد هشام مشتري المتهم الرئيس في العملية، وهو مستشار جماعي ينتمي إلى صفوف حزب التجمع الوطني للأحرار، إلى مكان الجريمة لكشف الطريقة التي نفذت بها عملية التصفية بالرصاص الحي.

ووسط حضور كبير لوسائل الإعلام، ومختلف الأجهزة الأمنية التي ضربت طوقا على المكان، بحضور الوكيل العام للملك حسن مطار، أعيدت الطريقة التي تمت بها عملية قتل مرداس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com