زوجته إحدى المشتبه بهم.. معطيات مثيرة بعد القبض على قتلة النائب المغربي مرداس – إرم نيوز‬‎

زوجته إحدى المشتبه بهم.. معطيات مثيرة بعد القبض على قتلة النائب المغربي مرداس

زوجته إحدى المشتبه بهم.. معطيات مثيرة بعد القبض على قتلة النائب المغربي مرداس

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

أظهرت التحقيقات الجارية في ملف مقتل النائب بالبرلمان المغربي عبد اللطيف مرداس، بطلقات نارية قرب مسكنه في الضاحية الشرقية للدار البيضاء، معطيات مثيرة بعد استدعاء المكتب المركزي للتحقيقات القضائية، لأربعة أشخاص للاشتباه في علاقتهم بملف القضية منهم زوجة القتيل.

وأعلن المكتب المركزي التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، عن توقيف المشتبه فيهم وعددهم أربعة في ارتكاب جريمة قتل النائب، حيث تمكنت فرق التحقيق من كشف هويات المشتبه بهم وجرى توقيفهم، كما تمكنت عناصر الأمن من العثور على السيارة التي استعملها المشتبه فيهم في تنفيذ عملية القتل وحجزها.

وأفاد المكتب  بأن عمليات البحث والتفتيش بمنازل المشتبه فيهم، أسفرت عن حجز بندقية للصيد وخراطيش، مشيرا الى أنه تم إحالة المحجوزات على المختبر المغربي للشرطة العلمية والتقنية من أجل إخضاعها للفحص.

في حين، أعاد رجال الأمن بمدينة الدار البيضاء صباح الأحد تمثيل جريمة القتل، إذ أحضرت الشرطة إلى مكان الجريمة المتهم هشام مشتري، الذي اعترف بجريمته.

وتحت إجراءات أمنية مشددة، أعاد المتهم مع شريكه تمثيل الجريمة أمام عدسات المصورين، وتبين أن الضحية كان عائدا إلى منزله، وعندما أراد الدخول إلى منزله أطلق عليه المتهم النار بواسطة بندقية صيد من داخل سيارة أخرى لاذت بالفرار.

وترفض الشرطة تقديم تفاصيل أكثر رغم إلقاء القبض على القاتل، بهدف الحفاظ على سرية التحقيقات التي ما زالت جارية.

 وما تزال التفاصيل الكاملة للجريمة غير معلنة للعموم، إلا أن مصادر مقربة من التحقيق سربت بعض المعلومات، تفيد بأن القاتل هشام مشتري كان على علاقة بزوجة النائب المغدور، عندما قرر هذا الأخير الارتباط بزوجة ثانية، فطلب من الأولى أن تعيد إليه ممتلكاته التي كتبها باسمها بعدما أصبح نائبا خوفا من المساءلة القانوينة، فرفضت ثم نسقت مع الجاني للتخلص من الزوج بالاستعانة بآخرين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com