الجيش العراقي يعلن تحرير حي ”العروبة“ و“المنطقة الصناعية“ بالموصل من داعش – إرم نيوز‬‎

الجيش العراقي يعلن تحرير حي ”العروبة“ و“المنطقة الصناعية“ بالموصل من داعش

الجيش العراقي يعلن تحرير حي ”العروبة“ و“المنطقة الصناعية“ بالموصل من داعش

المصدر: وكالات - إرم نيوز

أعلن الجيش العراقي، اليوم الأحد، استعادة السيطرة على حي ”العروبة“ و“المنطقة الصناعية“، في الجانب الغربي لمدينة الموصل، من قبضة مسلحي تنظيم ”داعش“.

وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، في بيان له، إن ”قوات مكافحة الإرهاب حررت حي العروبة والمنطقة الصناعية، ورفعت العلم العراقي فوق مبانيهما، وأن قواته كبدت العدو خسائر فادحة بالأرواح والمعدات“.

من جهته، قال النقيب بالجيش عدي محمد، للأناضول إن نحو 12 من ”داعش“ قتلوا بمعارك استعادة السيطرة على حي ”العروبة“ و“المنطقة الصناعية“، إلى جانب إصابة 5 من عناصر مكافحة الإرهاب بجروح.

ولفت إلى أن ”المعارك التي تخوضها فوات الجيش، صعبة ومعقدة بسبب طبيعة المناطق التي تمتاز بالأحياء الضيقة وبسبب تغيير عناصر داعش لاستراتيجيتهم التي اعتمدت مؤخرا على القناصين بشكل أساسي“.

ومنذ انطلاق عملية تحرير الجانب الغربي للموصل، في 19 فبراير/شباط الماضي، استعادت القوات العراقية، العديد من القرى والمناطق والمواقع الاستراتيجية من قبضة تنظيم ”داعش“.

في ذات الإطار، أفادت قيادة العمليات المشتركة في العراق، اليوم الأحد، بأن تنظيم داعش يحتجز أهالي الموصل في بيوت مفخخة لإجبارهم على البقاء فيها ويستخدم القناصين لمنع أي مدني من مغادرة المدينة للاستفادة منهم كدروع بشرية تصد القوات العراقية.

وحمّلت القيادة، في بيان وزعته خلية الإعلام الحربي، اليوم الأحد، التنظيم المتطرف مسؤولية قتل المدنيين والدمار الحاصل في مناطق الساحل الأيمن في الموصل.

وذكرت القيادة : ”ما زالت عصابات داعش إلى هذا اليوم تستخدم الصهاريج المفخخة لقتل الأبرياء وإعاقة تقدم القطعات العراقية ”.

وأضاف البيان، ”أن طيران التحالف الدولي وجه ضربة جوية على مجموعة من عناصر داعش ومعداتهم بطلب من القوات العراقية من خلال معلومات دقيقة من مواطنين ذكروا أن عصابات داعش تحتجز العوائل في بيوت مفخخة وتجبرها على البقاء فيها، وأن داعش فخخ البيوت وأجبر العوائل على النزول في السراديب واستخدم الانتحاريون هذه البيوت لإطلاق النار باتجاه قواتنا الأمنية“.

وتابع بيان القيادة، ”مازالت قواتنا تخوض معارك شرسة وتقدم التضحيات من أجل تحرير أهلنا وأبناء شعبنا في نينوى ولا زالت التحقيقات مستمرة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com