الأردن.. موجة من الجدل والسخرية تثيرها نائبة في البرلمان بسبب إسرائيل (فيديو)

الأردن.. موجة من الجدل والسخرية تثيرها نائبة في البرلمان بسبب إسرائيل (فيديو)

المصدر: عمان- إرم نيوز

 أثارت النائب في البرلمان الأردني زينب الزبيد موجة واسعة من الجدل والسخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد تصريحات أدلت بها لصحيفة محلية قالت فيها إن الجندي المسرح أحمد الدقامسة كان مسجونا في إسرائيل.

 وفور نشر الفيديو تندر الناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول مدى اطلاع الزبيد على الشأن العام المناط بها العمل به والإلمام به خاصة وأنها قالت إنها عاشت 9 سنوات من حياتها في مسقط رأس الدقامسة شمال المملكة.

 وأفرجت السلطات الأردنية الليلة الماضية عن الجندي المسرح من الجيش أحمد الدقامسة بعد 20 عاما من السجن وفقا للحكم الصادر بحقه بعد قتل 7 فتيات إسرائيليات عام 1997 في منطقة الباقورة الحدودية.

 وعقب الإفراج عنه عبر أهالي قرية إبدر التي ينحدر منها الدقامسة عن فرحهم بالإفراج عن نجلهم الذي وصفوه بالبطل وأسد الأغوار، كما عبر العديد من الناشطين الأردنيين عن فرحهم بخروجه.

 وشاركت النائب الزبيد الأردنيين فرحتهم عبر مقطع فيديو صورته لصالح صحيفة الغد المحلية وعبرت فيه عن  فرحها بخروج الدقامسة وقالت إنها عاشت في إبدر 9 سنوات وإنها تعرف عشيرة الدقامسة بشكل جيد، إلا أن المفارقة كانت لدى قول الزبيد إنه كان مسجونا لدى إسرائيل ما فتح عليها أبواب النقد والسخرية حول عدم معرفتها بقضية بديهية كهذه بحسب تعبير الناشطين.

 وفي المقابل، دافعت الزبيد عن نفسها بالقول إن الفيديو مجتزئ وأن تصريحاتها أخرجت عن سياقها، وأنها كانت تعلم أن الدقامسة كان يقضي محكوميته في الأردن.

 يذكر أن النائب الزبيد هي الأصغر سنا بين نواب البرلمان الأردني وهي من مواليد عام 1986، وقد فازت عن المقعد المخصص لدائرة بدو الشمال وفقا للكوتا النسائية المخصصة للنساء في البرلمان.

 

https://www.youtube.com/watch?v=CCCNsmKTyYU

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com