أخبار

رئيس الوزراء العراقي يدعو إلى توحيد القوات العسكرية العراقية
تاريخ النشر: 08 مارس 2017 17:11 GMT
تاريخ التحديث: 08 مارس 2017 17:11 GMT

رئيس الوزراء العراقي يدعو إلى توحيد القوات العسكرية العراقية

‎ العبادي يقول إنه لأول مرة تقاتل القوات العراقية مع قوات البيشمركة ضد داعش، وسابقًا كان هناك قتال بين القوات العراقية والكردية، واليوم تغير الوضع.

+A -A
المصدر: بغداد- إرم نيوز

دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، اليوم الأربعاء، إلى توحيد القوات العسكرية العراقية تحت مظلة قوات وطنية تتولى حماية العراق، مؤكدًا ضرورة أن يتولى أهالي المناطق المتنازع عليها إدارة تلك المناطق بعيدًا عن السلطات المركزية.

وقال العبادي، على هامش مشاركته في ملتقى عقد في مدينة السليمانية شمالي العراق: ”أدعو إلى توحيد القوات العراقية تحت مظلة قوة وطنية، ويجب أن لا تكون هناك قوات تابعة للأحزاب، أو لجهات سياسية، وإنما قوات عسكرية عراقية لكل العراقيين، يجب أن يرى الكردي هذه القوات تمثله، وربما قريبًا نستطيع تحقيق هذا الشيء عن طريق التوحد“.

وأوضح العبادي،“لأول مرة تقاتل القوات العراقية مع قوات البيشمركة ضد تنظيم داعش، وسابقًا كان هناك قتال بين القوات العراقية والكردية، واليوم تغير الوضع“.

وأضاف العبادي،“نحاول أن نحوّل المناطق المتنازع عليها إلى مناطق متفق عليها لإعمارها وحكمها من قبل الناس“، لافتًا إلى أن أهل الموصل هم من يحكمون الموصل، وأهل السليمانية يحكمون السليمانية، وأهل البصرة يحكمون البصرة، ويجب أن لا تتحكم السلطات الاتحادية بالمحافظات“.

وبشأن المعارك التي تخوضها قوات بلاده في الموصل، قال العبادي، ”الموصل سيتم تحريرها قريبًا بتضحيات جميع العراقيين، هناك تسابق من قبل جميع القوات الأمنية على القتال، وهذا لم نشاهده في باقي المعارك“.

وتعّهد رئيس الوزراء العراقي بضرب مواقع وأهداف داعش خارج حدود العراق، والتي تهدد الأمن الداخلي العراقي، مؤكدًا ”لن أتردد بضرب مواقع داعش في باقي الدول، مع احترامنا لسيادة الدول، كما حصل بضرب أهداف داعش في منطقة البو كمال بالأراضي السورية بعد حصولنا على موافقة الجانب السوري“.

وحذر من استمرار المعارك في العراق وسوريا واليمن وليبيا، وأكد أن ”استمرار المعارك في هذه الدول سينتج إرهابًا“.

وأشار العبادي إلى أن كلفة خسائر البنى التحتية التي تسبب بها داعش بلغت 35 مليار دولار، داعيًا إلى ضرورة وجود تسابق من قبل الجميع لإعادة الإعمار والاستقرار في المناطق المحررة بعيدًا عن المصالح الشخصية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك