قوات الأمن العراقية تسيطر على فرع البنك المركزي في الموصل

قوات الأمن العراقية تسيطر على فرع البنك المركزي في الموصل

المصدر: وكالات

ذكر متحدث عسكري أن قوات الأمن العراقية سيطرت، اليوم الثلاثاء، على الفرع الرئيسي للبنك المركزي في الموصل الذي نهبه تنظيم داعش لدى اجتياحه للمدينة في 2014.

وقال المقدم عبد الأمير المحمداوي وهو متحدث باسم وحدات النخبة بوزارة الداخلية إن قوات الرد السريع سيطرت أيضا على مبنى كان يضم المحكمة الرئيسية للتنظيم.

وعُرفت المحكمة بإصدار أحكام قاسية منها الرجم وإلقاء الناس من على أسطح المباني وقطع اليد.

ويقع فرع البنك المركزي والمحكمة في نفس المنطقة التي يوجد بها مجمع المباني الحكومية الرئيسي الذي اقتحمته قوات الرد السريع الليلة الماضية.

وقال النقيب عدي محمد، الضابط في الجيش العراقي إن قوات الشرطة الاتحادية اقتحمت مبنى المتحف الأثري في الجانب الغربي من الموصل، وتمكنت من فرض سيطرتها التامة عليه.

ومتحف الموصل تأسس في 1952، وهو أحد أهم المتاحف في العراق، وكان يأتي المرتبة الثانية من حيث الأهمية بعد المتحف العراقي في بغداد.

لكن المتحف، تعرض خلال فترة الغزو الأمريكي للعراق، الذي بدأ في 2003، لعمليات سرقة ونهب واسعة ومنظمة، شملت استبدال عدد كبير من القطع الأصلية بقطع زائفة.

وفي 26 فبراير/شباط 2015، قام تنظيم داعش بتحطيم محتويات المتحف، وذلك ضمن الحملة المنظمة التي قام بها التنظيم لهدم معالم تاريخية أو مزارات دينية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com