أخبار

نسخ مزورة تشكك بالهوية الإسلامية في الدستور المصري
تاريخ النشر: 24 ديسمبر 2013 14:56 GMT
تاريخ التحديث: 24 ديسمبر 2013 14:56 GMT

نسخ مزورة تشكك بالهوية الإسلامية في الدستور المصري

المتحدث الرسمي باسم لجنة الخمسين لتعديل الدستور يشير على المواطنين المصريين بضرورة مطابقة أي نص يوزع عليهم على النص المسجل من جلسة التصويت الختامية للجنة.

+A -A
المصدر: القاهرة- (خاص) من سامح لاشين

صرح الكاتب محمد سلماوي المتحدث الرسمي باسم لجنة الخمسين لتعديل الدستور المصري بأن هناك طبعة جديدة مزورة للدستور ويجرى الآن توزيعها على المواطنين وقد حذفت منها المواد الثانية والثالثة وجميع المواد المتعلقة بالهوية الدينية، وذلك بهدف تصوير الدستور وكأنه معاد للإسلام.

وأوضح سلماوي في بيان صحفي له اليوم أن هذه النسخ قد جاءت خالية من المادة الثانية التى كانت موضع إجماع أعضاء لجنة الخمسين والتى تنص على أن الإسلام هو دين الدولة ، وأن مبادىء الشريعة الإسلامية هى المصدر الرئيسى للتشريع ، والمادة الثالثة التى تنص على شرائع الأديان السماوية.

وأشار سلماوي على المواطنين بضرورة مطابقة أى نص يوزع عليهم على النص المسجل من جلسة التصويت الختامية للجنة والتى يمكن الاستماع إليها من أى خط تليفونى على رقم 141 ، أو النص المطبوع عن طريق الجهات الرسمية كهيئة الاستعلامات أو وزارة الشباب .

يذكر أن وزارة الداخلية المصرية قد ضبطت عددا من النسخ المزورة و أتهمت جماعة الإخوان أنها وراء طبع هذه النسخ ونشرها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك