أخبار

القوات العراقية تخوض معارك عنيفة قرب أكبر سجن غربي الموصل
تاريخ النشر: 02 مارس 2017 8:56 GMT
تاريخ التحديث: 02 أغسطس 2017 19:39 GMT

القوات العراقية تخوض معارك عنيفة قرب أكبر سجن غربي الموصل

السجن يطل على الطريق الاستراتيجي الرابط بين مدينتي الموصل وتلعفر (أحد أبرز معاقل داعش غربي نينوى).

+A -A
المصدر: الأناضول

أفاد مصدر عسكري، اليوم الخميس، بأن القوات العراقية تخوض قتالًا شرسًا بمحيط سجن ”بادوش“، أكبر سجن غربي الموصل، بعد أن فرضت سيطرتها الكاملة على الطريق الاستراتيجي بين مدينتي الموصل وتلعفر.

وقال النقيب حيدر علي الوائلي إن ”وحدات عراقية من الفرقة التاسعة المدرعة تخوض قتالًا شرسًا ضد تنظيم ”داعش“ بمحيط السجن الواقع ضمن نا لحفاظ السيطرة على طريق الموصل تلعفر بعد أن سيطرت عليه القوات أمس“.

وسيطر تنظيم ”داعش“ على السجن الواقع ضمن ناحية ”بادوش“ في حزيران/ يونيو 2014، وأعدم المئات من نزلائه، وفق ما صدر في إعلام التنظيم حينها.

وفي مطلع أيلول/ سبتمبر من العام الماضي 2016، أقدم ”داعش“ على تفجير أغلب منشآت السجن، خشية وقوع عملية إنزال جوي من قبل القوات العراقية.

ومنذ 19 فبراير/ شباط الماضي، تشن القوات العراقية عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على الجانب الغربي من الموصل، بعد أن أعلنت، في 24 يناير/ كانون الثاني الماضي، استعادة الجانب الشرقي للمدينة من ”داعش“.

وتمكنت القوات العراقية من تحرير مناطق مهمة في الجانب الغربي للموصل، أبرزها مطار المدينة ومعسكر الغزلاني، إضافة إلى أحياء وقرى.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك