مطالبة بإقالة سفيرة موريتانيا في فرنسا لحضورها حفلا لـ“المجلس اليهودي“

مطالبة بإقالة سفيرة موريتانيا في فرنسا لحضورها حفلا لـ“المجلس اليهودي“

المصدر: نواكشوط- إرم نيوز

طالبت هيئة موريتانية مناصرة للقضية الفلسطينية، مساء الأحد، بإقالة سفيرة نواكشوط لدى باريس عيشة بنت امحيحم، على خلفية مشاركتها، قبل أيام، في حفل عشاء أقامه ”المجلس التمثيلي للمنظمات اليهودية في فرنسا“.

وقالت هيئة ”الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني“ (غير حكومية)، إن حضور السفيرة ”بنت امحيحم“ لحفل العشاء ”يمثل نوعا جديدا من محاولات الاختراق الصهيوني للشعب الموريتاني، عن طريق سفاراته في الخارج، وهو أمر سيئ ومرفوض، ولن نسكت عليه، ولن نقبل به أبدا“.

وأضافت: ”ما أقدمت عليه السفيرة الموريتانية يمثل ضربة غائرة في ظهور إخوتنا الفلسطينيين، واحتقارا سافرا للشعب الموريتاني الأبي الذي طالما برهن على معارضته الصارمة للتطبيع مع الصهاينة“.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الحكومة الموريتانية أو السفيرة ”بنت امحيحم“ حول ما ورد في بيان الهيئة.

و“الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني“ هيئة غير حكومية موريتانية تعنى بإقامة المهرجانات والأنشطة الداعمة للقضية الفلسطينية، وسبق أن شارك ممثلون عنها في بعض القوافل التي توجهت إلى قطاع غزة لمحاولة كسر الحصار الإسرائيلي المفروض عليه منذ 10 أعوام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com