بعد أسبوع من الاحتجاجات.. مظاهرات الأردن تستعيد نغمة ”الربيع العربي“

بعد أسبوع من الاحتجاجات.. مظاهرات الأردن تستعيد نغمة ”الربيع العربي“

المصدر: عمّان- إرم نيوز

شهدت مدن  الأردن،  اليوم ، بعد صلاة الجمعة، استئنافًا شبه كامل  لمسيرات  فترة ما  سمي بالربيع  العربي، قبل خمس سنوات، لكن  بدرجة واضحة من  السلمية والابتعاد عن المطالب السياسية المتطرفة، مع تنويع  في الشعارات  يركز الآن على  رفض السياسات الجبائية، والمطالبة بجدية محاربة الفساد ورحيل الحكومة والبرلمان، بتحميلهما معًا مسؤولية  ”السحب من جيوب الناس“ لتغطية العجز في الموازنة العامة.

المسيرات الاحتجاجية  التي بدأت الأسبوع الماضي  تتنقل بين  مدن السلط ومعان والكرك، شملت اليوم معظم  المدن  وشاركت فيها أحزاب  ونقابات  ومنظمات مجتمع مدني.

وانطلقت بعد صلاة الجمعة من وسط  عمان مسيرة تحت عنوان ”كفى عبثًا بمستقبل الوطن وأبنائه“ بتنظيم من جماعة الإخوان المسلمين وحراكات شبابية وحزبية نددت بقرارات رفع الأسعار على السلع والخدمات.

وبالتزامن مع ذلك، انطلقت مسيرة مشابهة من أمام مجمع النقابات بتنظيم الأحزاب القومية واليسارية. ونُظمت وقفات واعتصامات ومسيرات في الكرك والزرقاء والعقبة والطفيلة وذيبان.

وفي ذيبان بمحافظة مادبا، خرجت مسيرة تطالب برحيل الحكومة ومجلس النواب احتجاجًا على رفع الأسعار. وقالوا  في المسيرة: إن مجلس النواب عليه أن يرحل كونه غير قادر على الوقوف بجانب المواطن في ظل سياسات الحكومة الحالية.

 وفي الطفيلة جنوب المملكة، ندد المشاركون فيها  بسياسة  الحكومة في رفع الأسعار لتغطية العجز المالي، واللجوء لجيوب المواطنين، وهتف المشاركون بشعارات طالبت بإسقاط الحكومة وحل مجلس النواب لعجزهما عن إيجاد بدائل قالوا إنها متوفرة، غير جيوب المواطنين والفقراء من الناس، واصفين تلك الحلول بالعاجزة وقصيرة النظر .

وأكدوا أن هناك العديد من الحلول الاقتصادية التي يمكن اللجوء إليها بدلًا من رفع مستمر للأسعار، خصوصًا ما يتعلق منها بقوت المواطن. وقالوا إن الوطن بخيراته الكثيرة غني عن المنح ، في حال أحسن إدارة استثماره تلك المقدرات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com