عزل مسؤولين عراقيين بسبب تلقي رشوة من إيران

عزل مسؤولين عراقيين بسبب تلقي رشوة من إيران

المصدر: بغداد – إرم نيوز

عزل وزير الثقافة العراقي، فرياد رواندزي، مسؤولين في الوزارة منهم الوكيل الأقدم جابر الجابري، بعد اتهامهم بتلقي رشوة من مسؤولين في الحكومة الإيرانية.

وقالت ذكرى سرسم عضو المكتب الإعلامي لوزارة الثقافة العراقية لـ“إرم نيوز“ إن العزل ”كان بسبب تورط الجابري بفساد مالي وأخذه رشوة من مسؤولين إيرانيين لبث فيلم محمد رسول الله الذي أنتجته السينما الإيرانية“.

وأضافت أيضا أنه ”تم عزل قحطان عبد الجليل إبراهيم مدير قسم السينما من منصبه وتعيين فارس طعمة التميمي خلفًا له“، مشيرة إلى إقالة غانم حميد مدير قسم المسارح.

وأكدت أن ”الإجراءات التي اتخذها الوزير بسبب هذه الفضيحة شملت عزل فؤاد ذنون مدير قسم الفنون الشعبية وتعيين عادل لعيبي بدلاً منه، كما تم تعيين أحمد حسن موسى بمنصب معاون المدير العام لدائرة السينما والمسرح“.

وأوضحت ذكرى سرسم ان ”الوزير أعفى كل المتورطين بجريمة فساد الفيلم السينمائي الإيراني محمد رسول الله بعد تلقيهم رشاوى من قبل جهات إيرانية كانت تهدف إلى زيادة إيراداتها من عرض المسلسل في دور السينما العراقية“.

وفي سياق متصل، طالبت نائبة رئيسة لجنة الثقافة والإعلام في البرلمان العراقي سروة عبد الواحد، وزارة الثقافة بتشكيل لجنة تحقيق في إيرادات عرض فيلم محمد رسول الله.

وحملت النائبة الكردية سروة ”مسؤولية الفساد في موضوع عرض فيلم محمد رسول الله إلى وكيل الوزير جابر الجابري“، مشيرة الى أنه ”المسؤول عن شبهات الفساد المتعلقة بايرادات الفيلم، وعليه أن يعلن رسميا وأمام الرأي العالم أين تذهب أموال هذا الفيلم الذي يعرض يوميا في بغداد“.

وأكدت أن ”هناك عددا من مسؤولي دائرة السينما والمسرح والفنانين قدموا استقالاتهم احتجاجا على ذلك“، مطالبة بـ“تشكيل لجنة تحقيق من قبل وزارة الثقافة للتقصي عن موضوع عرض الفيلم وعائداته“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com