مسيرات احتجاج على رفع الأسعار والضرائب تطالب برحيل الحكومة الأردنية

مسيرات احتجاج على رفع الأسعار والضرائب تطالب برحيل الحكومة الأردنية

المصدر: عمان – ارم نيوز

عادت لشوارع اثنتين من المدن الأردنية، مسيرات الاحتجاج المطالبة برحيل الحكومة، وذلك على خلفية ارتفاعات الأسعار وأسلوب الجباية الضريبية الثقيلة، وهو ما  أعاد للذاكرة العامة تظاهرات مرحلة ما سمي بـ“الربيع العربي“ والتي اجتاحت دول المنطقة قبل ست سنوات.

ففي مدينة السلط وسط المملكة، نظم نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مسيرة  بعد ظهر اليوم طالبت برحيل حكومة الدكتور هاني الملقي التي باتت توصف بأنها حكومة ”جباية بامتياز“، بسبب توالي زيادات الضرائب تنفيذًا للبرنامج الاقتصادي المتفق عليه مع صندوق النقد الدولي.

وكان الآلاف من سكان محافظة الكرك، جنوب الأردن،  نظموا أمس السبت وقفة احتجاجية على رفع الأسعار، مطالبين الحكومة والنواب بـ“الابتعاد عن جيب المواطن كوسيلة  لمعالجة المشاكل الاقتصادية“. وقبل ذلك بأسبوع نظم مواطنون في نفس مدينة الكرك مسيرة على الحمير والخيول قائلين أنها باتت ”الطريقة الوحيدة أمام المواطن لقضاء حاجياته، بعد أن فرضت الحكومة الضرائب على المحروقات، وأفرغت جيوب المواطنين“.

وفي الاثناء انسحب يوم الأحد 12 نائبًا من جلسة البرلمان احتجاجًا على الإجراءات الحكومية الأخيرة برفع الأسعار ولعدم تخصيص جلسة اليوم لمناقشة نلك القرارات.

وكانت الحكومة منعت قبل أسبوعين مسيرات احتجاجية مماثلة كانت تستهدف الدعوة لمقاطعة السلع والخدمات التي رفعت الحكومة أسعارها، أو تنوي رفع أسعارها، ومنها خدمات الهاتف النقال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com