أخبار

إسلاميون ينتزعون السيطرة على معبر باب الهوى من الجيش الحر
تاريخ النشر: 11 ديسمبر 2013 0:59 GMT
تاريخ التحديث: 11 ديسمبر 2013 0:59 GMT

إسلاميون ينتزعون السيطرة على معبر باب الهوى من الجيش الحر

فصائل مقاتلة تتولى إدارة المعبر الحدودي مع تركيا من الجانب السوري، ويملك عدد منها مقاراً قرب المعبر.

+A -A
المصدر: إرم -(خاص)

أحكمت ”الجبهة الإسلامية“ سيطرتها على معبر حدودي مع تركيا في شمال غرب سورية، إثر هجوم لمقاتليها على مواقع لكتائب مقاتلة، بعضها مرتبط بهيئة أركان الجيش السوري الحر المعارض، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال المرصد في بريد الكتروني: ”سيطر مقاتلو الجبهة الإسلامية في سورية فجر اليوم على مقرات كتائب وألوية شهداء سورية، وكتائب الفاروق في معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا“، في محافظة إدلب. وأشار إلى أن ”العملية ترافقت مع إغلاق المعبر من الجاب التركي“.

وتتولى فصائل مقاتلة عدة إدارة معبر باب الهوى من الجانب السوري، ويملك عدد منها مقاراً قرب المعبر.

وأعلنت فصائل إسلامية أساسية في 22 تشرين الثاني (نوفمبر) تشكيل ”الجبهة الإسلامية“، في أكبر تجمع لقوى إسلامية مسلحة، بهدف ”إسقاط الرئيس السوري بشار الأسد، وبناء دولة إسلامية في سورية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك