أخبار

هل تجري محادثات مباشرة بين المعارضة والنظام السوري في أستانة؟
تاريخ النشر: 16 فبراير 2017 7:21 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2017 7:21 GMT

هل تجري محادثات مباشرة بين المعارضة والنظام السوري في أستانة؟

مصادر في وزارة خارجية كازاخستان تقول إن المحادثات تتركز حول موضوع تثبيت وقف إطلاق النار، و إعداد مسودة الدستور السوري الجديد.

+A -A
المصدر: موسكو - إرم نيوز

أعلنت مصادر وزارة الخارجية الكازاخستانية، اليوم الخميس،أنها لا تستبعد أول مفاوضات مباشرة بين ممثلي المعارضة المسلحة ووفد النظام السوري، في أستانة باليوم الثاني من المحادثات التي كانت قد أجرت جولتين بالأمس.

ونقلت وكالة أنباء ”تاس“ عن ايداربك توماتوف مدير إدارة آسيا وأفريقيا لدى وزارة خارجية كازاخستان قوله ، إنه ”ينتظر كل الاحتمالات ، وأن 9 فصائل من المعارضة المسلحة تشارك في المشاورات منها وفد جيش الإسلام برئاسة محمد علوش“.

 ومن المنتظر أن تنتهي اليوم  المحادثات التي قالت مصادر وزارة خارجية كازاخستان، إنها تتركز حول موضوع تثبيت وقف إطلاق النار، وإعداد مسودة الدستور السوري الجديد.

 ونقلت وكالة ”نوفوستي“ عن هذه المصادر “ أن روسيا وإيران وتركيا بصفتها الدول الضامنة لاتفاق الهدنة في سوريا، أعدت عدة مسودات وثائق من المتوقع التوقيع عليها بعد إنجاز صياغتها خلال الجلسة العامة المقررة بعد ظهر اليوم الخميس“.

وأضافت ”أن من بين المسودات المقترحة تشكيل مجموعة العمل المشتركة للرقابة على وقف إطلاق النار في سوريا، ومسودة البيان الختامي“.

وأشارت إلى أن مشاورات أستانة تجرى بمشاركة الدول الراعية، روسيا، وتركيا، وإيران ووفد من الأردن، وأيضاً ممثلو السفارة الأمريكية في كازاخستان والأمم المتحدة، وبطبيعة الحال وفود المعارضة المسلحة، والوفد الحكومي السوري.

 ومن جانبه أعلن ألكسندر موسيينكو الوزير المفوض في السفارة الروسية بكازاخستان ، أن“ الدول الضامنة ستوقع على الوثيقة النهائية الصادرة عن اجتماعات أستانة“ وقال ”في حال وقعت الحكومة السورية والمعارضة على الوثيقة أيضًا سيكون هذا الأمر مثالياً“، لكنه أكد أن إمضاءات الدول الضامنة تعد كافية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك