أخبار

مقتل "والي الموصل" و4 قياديين لداعش بقصف جوي غرب الموصل
تاريخ النشر: 16 فبراير 2017 0:49 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2017 5:56 GMT

مقتل "والي الموصل" و4 قياديين لداعش بقصف جوي غرب الموصل

رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يؤكد أن قوات بلده تقترب من إلحاق الهزيمة بتنظيم داعش.

+A -A
المصدر: وكالات - إرم نيوز

أعلنت خلية الإعلام الحربي التابعة لوزارة الدفاع العراقية، أمس الأربعاء، عن مقتل خمسة من قادة تنظيم داعش، بينهم ما يسمى بوالي مدينة الموصل، في قصف جوي استهدف مواقع المسلحين في الجانب الغربي للمدينة.

وقالت الخلية، في بيان لها، إنه ”بناءً على معلومات مديرية الاستخبارات العسكرية، وجّه طيران التحالف الدولي ضربة جوية لمقر تجمع داعش، في حي 17 تموز، بالجانب الغربي للموصل، أسفرت عن مقتل المدعو حمادي أحمد سماق المسؤول عن نقل الأموال، والمدعو حامد أحمد إبراهيم الملقب والي الموصل، والمدعو أبو خلدون مسؤول مضافات داعش“.

وأضاف البيان أن ”طيران التحالف الدولي وجّه ضربة ثانية أسفرت عن تدمير سيارة يستقلها قياديون في داعش، ومقتل المدعو حقي إسماعيل عويد، والمدعو أبو مها مسؤول استخبارات داعش في ولاية نينوى (شمال)، وذلك في منطقة السرجخانة، بالجانب الغربي للمدينة“.

وفي ذات السياق، قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، مساء الأربعاء، إن قوات بلاده ”تقترب من إلحاق الهزيمة بداعش“.

حديث العبادي، جاء خلال اجتماع موسع عقده مع قادة فصائل الحشد الشعبي.

ووفقًا لبيان صدر عن مكتب العبادي، فإن الأخير قال: ”إننا في مراحلنا الأخيرة لهزيمة عصابات داعش، وكلما نقترب من النصر النهائي تتصاعد الصيحات لإثارة المشاكل والفرقة، وهؤلاء يجب أن لا يكون لهم مكان بيننا، لأننا حاليًا أثبتنا أننا صف واحد في قتالنا ضد داعش“.

وشدد العبادي، خلال الاجتماع على أنه ”لن يسمح باستخدام اسم الحشد الشعبي، للإساءة إليه ولمقاتليه“، بحسب ”الأناضول“.

ومن المتوقع أن تنطلق العمليات العسكرية الخاصة بتحرير الجانب الغربي للموصل قريبًا، بعد أن أعلنت القيادات العسكرية في وقت سابق، عن استكمال جميع الاستعدادات والتحضيرات الخاصة بالمعركة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك