الرئيس الفلسطيني يصادق على موازنة العام الجاري

الرئيس الفلسطيني يصادق على موازنة العام الجاري

المصدر: وكالات

صادق الرئيس الفلسطيني محمود عباس، اليوم الأربعاء، على الموازنة العامة لسنة 2017، وفق ما أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، لتصبح قانوناً معمولا به رسمياً.

وأقرت الحكومة الفلسطينية في الـ 31 من الشهر الماضي، موازنة العام الجاري 2017، بعجز 765 مليون دولار (منها متأخرات يتوجب على الحكومة دفعها بقيمة 300 مليون دولار للقطاع الخاص)، بعد المنح التي قدرتها الحكومة بنحو 500 مليون دولار لهذا العام.

وتبدأ السنة المالية في فلسطين، مطلع يناير/ كانون الثاني من كل عام، حتى نهاية ديسمبر/ كانون الأول من العام ذاته، وفق قانون الموازنة الفلسطينية.

ويبلغ إجمالي قيمة الموازنة العامة 4.1 مليار دولار، و 350 مليون دولار للموازنة التطويرية (الاستثمارية)، و 300 مليون دولار متأخرات على الحكومة ستدفعها للقطاع الخاص (الدائن) العام الجاري.

وكان وزير المالية الفلسطيني شكري بشارة، قال لوكالة الأناضول للأنباء خلال وقت سابق الشهر الماضي، إن تنفيذ موازنة العام الجاري 2017، يبدو صعباً بالنظر إلى المعطيات الخارجية والتغيرات السياسية، ذات الارتباط بفلسطين وقضيتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة