رغم الوساطة المصرية.. السراج يغادر القاهرة بعد رفض حفتر مقابلته

رغم الوساطة المصرية.. السراج يغادر القاهرة بعد رفض حفتر مقابلته

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

غادر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق  الليبية فايز السراج العاصمة المصرية القاهرة دون إحراز تقدم في عقد لقاء مع قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر.

وقال مصدر سياسي مطلع على مفاوضات إجراء اللقاء لـ“ إرم نيوز“ إن المشير حفتر أبلغ  رئيس أركان حرب القوات المصرية الفريق محمود حجازي والمسؤولين المصريين الذين يتولون الوساطة لعقد اللقاء، رفضه مقابلة السراج.

وتمسك حفتر بموقفه طيلة مفاوضات ماراثونية مساء وليل أمس وصباح اليوم، وأصر على أنه لا يريد لقاء برتوكوليًا، ولكن لقاء يضع النقاط على الحروف ويبدأ التأسيس لمستقبل ليبيا.

 وعقدت جولة من المشاورات بين المشير حفتر والمسؤولين المصريين، في محاولة أخيرة  لتجسير الهوة وإنقاذ الوضع، تخللتها اتصالات مع السراج، وكان متوقعًا عقد اللقاء ظهر اليوم على أساس بنود مبادرة القاهرة، التي تؤكد على وحدة التراب الليبي ووحدة الجيش والحفاظ على مؤسسات الدولة وتعديل بعض بنود اتفاق الصخيرات.

ويطالب السراج بإقرار البرلمان للاتفاق السياسي، في حين يركز حفتر ومستشاروه على إعادة تشكيل المجلس الرئاسي من جديد، من رئيس ونائبين عن الشرق والجنوب، قبل عرض الاتفاق السياسي على مجلس النواب وتشكيل  مجلس عسكري برئاسة حفتر، فضلًا عن تعديلات واسعة أخرى في الاتفاق السياسي.

وقالت مصادر سياسية إنه ”حتى لو وافق السراج على مقترحات حفتر، فإنه لا يضمن أن يكون بإمكانه العودة إلى طرابلس التي تسيطر عليها قوى الإسلام السياسي التي تكن العداء لـ حفتر“.

وبذلت مصر من خلال اللجنة الوطنية المعنية بالملف الليبي، برئاسة رئيس الأركان محمود حجازي، مساعي وجهودًا متصلة لعقد اللقاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com