إيران تعتقل شخصًا يدّعي أنه ”المهدي المنتظر“

إيران تعتقل شخصًا يدّعي أنه ”المهدي المنتظر“

المصدر: طهران- إرم نيوز

اعتقلت السلطات الإيرانية، الاثنين رجلاً يدّعي أنه ”الإمام المهدي“ الذي يقول الشيعة إنه الإمام الثاني عشر الغائب والذي سيظهر في آخر الزمان.

وذكرت وكالة أنباء ”ألف“ الإيرانية، أن ”السلطات الأمنية في مدينة دماوند التابعة لمحافظة البرز شمال إيران، اعتقلت اليوم، شخصاً ادعى أنه الإمام المهدي وطالب الناس بمبايعته في أحد المساجد“.

وقال قائد قوى الأمن في مدينة دماوند العقيد عباس رضائي، إن ”اعتقال الشخص جاء بعد سلسلة متابعات أمنية له ولنشاطه في محافظة البرز“.

وأضاف أن ”الشخص ادعى اليوم إنه الإمام المهدي وطالب بعض الناس بمبايعته كخليفة للمسلمين“، مبيناً أن ”الشخص تم نقله إلى السجن لمحاكمته خلال الأيام المقبلة“.

وفي سياق متصل، اعتقلت السلطات في قضاء ”باكدشت“ التابع للعاصمة طهران، رجلاً يدعي أنه ”الله“، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء ”ميزان“ التابعة للسلطة القضائية.

وكان الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد قال في أيار/ مايو 2015، إن الدول الغربية حاولت اعتقال الإمام المهدي، الأمر الذي دفعه إلى تأخير ظهوره للناس.

وفي عام 2010 كشف النائب في البرلمان الإيراني، علي رضا زاكاني على موقعه الإلكتروني ”جهان نيوز“، وبعد خلافات ظهرت بينهما كشف عن مزاعم أعضاء حكومة الرئيس حول الارتباط والاتصال بالمهدي المنتظر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com