أخبار

أمريكا تعلن استهداف جهادي الإنترنت رشيد قاسم بضربة جوية
تاريخ النشر: 10 فبراير 2017 22:39 GMT
تاريخ التحديث: 10 فبراير 2017 22:57 GMT

أمريكا تعلن استهداف جهادي الإنترنت رشيد قاسم بضربة جوية

رشيد قاسم فرنسي الجنسية، شغل وسائل الإعلام الفرنسية بعد إحباط مخطط إرهابي لثلاث نساء حاولن تفجير كاتدرائية نوتردام دو باريس، العام الماضي، بوساطة عبوات غاز كانت محملة في سيارة من نوع "بيجو".

+A -A
المصدر: بغداد- إرم نيوز

قالت وزارة الدفاع الأمريكية فجر السبت، إن ضربة جوية أمريكية استهدفت القيادي البارز في تنظيم داعش رشيد قاسم (30 عاما) قرب الموصل.

وقال الميجر أدريان جيه. تي رانكين جالوي المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية ”نقيم الآن نتائج هذا الهجوم وسنقدم مزيدا من المعلومات عندما تصبح متوفرة“ دون أن يقدم تفاصيل عما إذا كان قاسم قتل في العملية.

ورشيد قاسم فرنسي الجنسية، شغل وسائل الإعلام الفرنسية بعد إحباط مخطط إرهابي لثلاث نساء حاولن تفجير كاتدرائية نوتردام دو باريس، العام الماضي، بوساطة عبوات غاز كانت محملة في سيارة من نوع ”بيجو“.

وتبين بعد التحقيق مع النسوة الثلاث أنهن كن مع تواصل مع قاسم عبر التلغرام قبل تنفيذ العملية، فهو كان العقل المدبر لها.

وكان الشاب ”مغني الراب“ عقد العزم على الذهاب إلى العراق ومبايعة زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، في العام 2012، ومنذ ذلك الوقت وهو ينشط على مواقع التواصل لتجنيد الشباب في التنظيم وبالأخص الفرنسيين منهم، ما تسبب بإطلاق تسمية ”جهادي الإنترنت“ عليه من قبل وسائل الإعلام الفرنسية.

 

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك