أخبار

حكومة طرابلس تستعد لهجوم وشيك على قوات الرئاسي الليبي
تاريخ النشر: 09 فبراير 2017 23:32 GMT
تاريخ التحديث: 09 فبراير 2017 23:32 GMT

حكومة طرابلس تستعد لهجوم وشيك على قوات الرئاسي الليبي

قوات حكومة طرابلس تسعى لاستعادة المقرات الحكومية والمعسكرات والمقار الأمنية في العاصمة.

+A -A
المصدر: جهاد ضرغام – إرم نيوز

تستعد قوات الحرس الوطني التابعة لخليفة الغويل رئيس حكومة طرابلس، لشن هجوم ضد قوات حكومة الوفاق التابعة للمجلس الرئاسي الليبي، لاستعادة مقرات حكومية في العاصمة.

وقال مصدر عسكري لموقع ”إرم نيوز“ يوم الخميس، إن “ هجوماً وشيكاً يتوقع أن تشنه قوات الحرس الوطني التي يقودها الغويل خلال الأيام المقبلة، يستهدف قوات الرئاسي الليبي، بهدف استعادة المقرات الحكومية والمعسكرات والمقار الأمنية، التي تسيطر عليها حكومة الوفاق منذ العام الماضي“.

وأشار المصدر إلى أن ”الغويل وقواته قاموا باستعراض عسكري في مدن طرابلس والزاوية وصبراتة وغريان الخميس، وأن اشتباكات متقطعة شهدتها العاصمة طرابلس أمس الأربعاء، تعد في إطار الاستعداد للمعركة الكبرى“، على حد تعبيره.

وعن مدى جاهزية قوات الغويل لاستعادة طرابلس، اعتبر المصدر أن ”الطرفين لديهما نفس الحجم من القوات تقريباً، وفي حال اندلاع المعارك على نطاق واسع، ربما تتدخل قوات المدن المجاورة للعاصمة، لحسم المعركة لصالح أحد الطرفين“.

وتشهد مداخل ومخارج العاصمة طرابلس، استنفاراً أمنياً طيلة الأيام الماضية، مع رصد تحشيدات عسكرية جنوب طرابلس، ونقل عدد من الآليات الثقيلة والعتاد ليلاً.

وكان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وقوات المجموعات المسلحة التي تناصره، سيطر منذ دخوله طرابلس في مارس/ آذار 2016، على غالبية المقرات الحكومية التي كانت حكومة الإنقاذ تسيطر عليها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك