داعش يسرق أعضاء بشرية من المرضى في الموصل

داعش يسرق أعضاء بشرية من المرضى في الموصل

المصدر: وكالات - إرم نيوز

كشف مصدر محلي في محافظة نينوى يوم الأحد، عن قيام تنظيم داعش بسرقة أعضاء بشرية من 45 مريضًا في مستشفيات الساحل الأيمن من مدينة الموصل، مبينًا أن من بين أولئك المرضى جرحى ينتمون للتنظيم.

ونقلت ”السومرية نيوز“ عن المصدر قوله إن ”بعض المرضى ممن دخلوا عددًا من المستشفيات في الساحل الأيمن لمدينة الموصل لإجراء عمليات جراحية فوجئوا بعد خروجهم من صالات العمليات بأنهم فقدوا الكلى ولم تجر لهم العمليات المقررة“.

ولفت إلى أن ”هذا الأمر حصل مع عدد من جرحى داعش الراقدين في تلك المستشفيات، حيث أقدم التنظيم على سرقة بعض أعضائهم بواسطة أطبائه الموجودين في المستشفيات“.

وأوضح أن ”الهدف من سرقة الأعضاء هو المتاجرة بها بعد انحسار مصادر تمويل التنظيم“.

وأضاف أن ”عدد الذين سرقت منهم أعضاء بلغ 45 شخصًا وفقًا للمعلومات المتوفرة“، مبينًا أن ”داعش يتعامل مع عصابات متخصصة بمتاجرة الأعضاء البشرية على نطاق دولي من أجل تمويل عملياته بعد أن فقد معظم مصادر تمويله ومن بينها النفط الخام“، بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د. ب. أ).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com