أخبار

وزير الأسرى: إسرائيل تمارس الإعدام البطيء للأسرى
تاريخ النشر: 28 نوفمبر 2013 14:39 GMT
تاريخ التحديث: 28 نوفمبر 2013 14:40 GMT

وزير الأسرى: إسرائيل تمارس الإعدام البطيء للأسرى

قراقع يقول إن الأسرى الفلسطينيين المرضى داخل السجون يعانون من أوضاع صحية صعبة وإن هناك مماطلة متعمدة من قبل الاحتلال لعدم تقديم العلاج لهم.

+A -A
المصدر: رام الله- (خاص) من محمود الفروخ

أكد وزير شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين عيسى قراقع أن أوضاع الأسرى المرضى داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي وصلت لمرحلة خطيرة جدا بسبب سياسة الإهمال الطبي التي تنفذ بحقهم من قبل مصلحة السجون.

وأوضح قراقع، في حديث لمراسل إرم في رام الله الخميس أن الأسرى الفلسطينيين المرضى داخل السجون، يعانون من أوضاع صحية صعبة للغاية، وهناك مماطلة متعمدة من قبل سلطات الاحتلال، لعدم تقديم العلاج الضروري واللازم لهم.

وقال قراقع إن تلك السياسية الإسرائيلية المستمرة حتى اللحظة، بمثابة إعدام بطيء بحق الأسرى المرضى داخل السجون، مؤكدا أن أوضاع الأسرى تزداد سوءا يوما بعد يوم.

وطالب وزير الأسرى والمحررين، بتحرك عربي ودولي عاجل لإنقاذ حياة الأسرى الفلسطينيين، وخاصة الأسرى المرضى بعد وصول حالات كثيرة منهم لمرحلة الخطر الشديد، مؤكدا أن القيادة الفلسطينية تواصل جهودها وعبر عدة أطراف للإفراج عن كافة الأسرى وأن القضية تحتل سلم أولويات السلطة في لقاءاتها واجتماعاتها الداخلية والخارجية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك